موضة

ميغان ماركل تساهم في تعزيز صناعة الموضة بأستراليا!

ميغان ماركل تساهم في تعزيز صناعة ال...

ساهمت الجولة الملكية التي تقوم بها حالياً دوقة ساسكس ميغان ماركل، برفقة زوجها الأمير هاري في رفع مبيعات الملابس والإكسسوارات التي تصنعها علامات الموضة الأسترالية بشكل كبير بعد أن ارتدت ميغان كثيرا من القطع الخاصة بتلك العلامات. وباختيارها علامات مثل Dion Lee Karen Gee Martin Grant وOutland، فإن ميغان لم تسلط الضوء عالمياً فحسب على أنماط الموضة الأسترالية، بل إنها ساهمت كذلك في زيادة مبيعات تلك العلامات وزيادة نسبة وصول المشترين إلى متاجرهم الإلكترونية وكسب مزيد من المتابعين على إنستغرام، ولفت الأنظار إليها من قطاعات عديدة من المستهلكين من كافة أنحاء العالم. وقال مسؤولو علامة Outland من جانبهم إن موافقة

ساهمت الجولة الملكية التي تقوم بها حالياً دوقة ساسكس ميغان ماركل، برفقة زوجها الأمير هاري في رفع مبيعات الملابس والإكسسوارات التي تصنعها علامات الموضة الأسترالية بشكل كبير بعد أن ارتدت ميغان كثيرا من القطع الخاصة بتلك العلامات.

وباختيارها علامات مثل Dion Lee, Karen Gee, Martin Grant وOutland، فإن ميغان لم تسلط الضوء عالمياً فحسب على أنماط الموضة الأسترالية، بل إنها ساهمت كذلك في زيادة مبيعات تلك العلامات وزيادة نسبة وصول المشترين إلى متاجرهم الإلكترونية وكسب مزيد من المتابعين على إنستغرام، ولفت الأنظار إليها من قطاعات عديدة من المستهلكين من كافة أنحاء العالم.

وقال مسؤولو علامة Outland من جانبهم إن موافقة ميغان على الظهور بملابس من إنتاجهم أضاف لهم الكثير، موضحين أنه وفي خلال أسبوعين من ظهورها بأول سروال جينز من صنع العلامة، زادت مبيعاتهم العالمية بنسبة 2374%، بينما زادت نسبة الوصول لمتجرهم الإلكتروني حول العالم بنسبة 3000%.

كما كسبت العلامة 8 آلاف متابع جديد عبر حسابها الخاص على إنستغرام خلال 24 ساعة، ونفد أيضاً نمط سروال الجينز الذي ارتدته ميغان خلال المدة الزمنية نفسها.

أما مسؤولو Dion Lee فنوهوا لمدى الاهتمام العالمي الذي بدأت تحظى به منتجاتها عقب ظهور ميغان بفستان أزرق، حيث تلقوا ما يزيد على 600 استفسار لطلب الفستان نفسه بشكل مسبق وزاد متابعوها على إنستغرام بمقدار 5000 متابع.

فيما كشف مسؤولو Karen Gee عن وقوع موقع متجرهم الإلكتروني خلال دقائق من ظهور ميغان بأول أيام الزيارة الملكية بفستان من توقيعهم بسعر 1800 دولار.

وهناك أيضاً علامة Martin Grant التي لم يكن يسمع عنها كثيرون إلى أن ظهرت ميغان بملابسها، حيث ظهرت ب 3 إطلالات مختلفة خلال 3 مناسبات في جولتها.

وأخيراً كانت علامة Oroton التي سبق أن ارتدت ميغان من إنتاجها حقيبة يد في أبريل الماضي وقيل حينها أنها أنقذت العلامة من الإفلاس، وها هي ترتدي الحقيبة مرة أخرى في سيدني، ما كان بمثابة نقلة وانتعاشة لها من جديد في ظل ما تواجهه من صعوبات، وربما يكون لذلك أثر ايجابي على صعيد مبيعاتها مستقبلاً.

 

اترك تعليقاً