موضة

شاهدي.. عودة مُذهلة لمجموعة "رودارتيه" في أسبوع الموضة بنيويورك!

شاهدي.. عودة مُذهلة لمجموعة "رودارت...

محتوى مدفوع

عانى أسبوع الموضة في نيويورك، من خسارة العديد من مواهبه الواعدة، في المواسم الأخيرة، أبرزها المصمّمتان كيت ولورا موليفي، مؤسّستا علامة رودارتيه. فبعد عامين من الغياب، اختار خلالها الثنائي تقديم مجموعتهما في باريس، خلال أسبوع الأزياء الراقية، نظّمتْ الشقيقتان عرضًا دراماتيكيًا بمنسابة عودتهما إلى نيويورك، والذي كان رومانسيًا وحالمًا بشكل مخيف، في مقبرة ماربل في إيستفيلادج بنيويورك، والذي تزامن مع هطول أمطار غزيرة. في حين لم يكن الضيوف متحمسين بشأن الظروف الجوية، التي جعلتهم مبلّلون بالمطر، في نهاية العرض. غير أنّ الجوّ، خلق لمجموعة ذات الألوان الرائعة، والغنية، أجواء ساحرة ومميّزة، و كانت أضواء النيون منتشرة في جميع أنحاء المساحات

عانى أسبوع الموضة في نيويورك، من خسارة العديد من مواهبه الواعدة، في المواسم الأخيرة، أبرزها المصمّمتان كيت ولورا موليفي، مؤسّستا علامة رودارتيه.

فبعد عامين من الغياب، اختار خلالها الثنائي تقديم مجموعتهما في باريس، خلال أسبوع الأزياء الراقية، نظّمتْ الشقيقتان عرضًا دراماتيكيًا بمنسابة عودتهما إلى نيويورك، والذي كان رومانسيًا وحالمًا بشكل مخيف، في مقبرة ماربل في إيستفيلادج بنيويورك، والذي تزامن مع هطول أمطار غزيرة.

في حين لم يكن الضيوف متحمسين بشأن الظروف الجوية، التي جعلتهم مبلّلون بالمطر، في نهاية العرض. غير أنّ الجوّ، خلق لمجموعة ذات الألوان الرائعة، والغنية، أجواء ساحرة ومميّزة، و كانت أضواء النيون منتشرة في جميع أنحاء المساحات الخضراء، وصوت المطر المتساقط مقرونًا بموسيقى العرض المزاجية، التي شكلّتْ بالفعل أجواء سريالية، لا يمكن لمصمّم معيّن أنْ يحقّقها بنفسه.

سارتْ العارضات ببطء على المدرّج، ممّا سمح للجمهور من جميع المقاعد في الصف الأماميّ، بمشاهدة الأزياءِ، والإطلالات الجمالية المعقّدة عن كثب، مع الأخذ بعين الاعتبار، أنّ قطع رودارتيه كلها تدور حول الأهداب والتفاصيل والتصنيع.

بقيتْ العلامة التجارية وفية لرؤيتها الفنية، حيث قدّمتْ مجموعة مفعمة بالحيوية لفصل الربيع، وزيّنتْ الكشكشة وربطات البو القطع، فبرزتْ فساتين الكروشيه بدون أكمام، وفساتين الأزهار المطرّزة المزيّنة بطبقات من التول عند الكتفين، والفساتين الميتاليكية باللون الفضيّ والذهبيّ والفوشيا، والتي كانت شائعة في فترة الثمانينات، وبالطبع مجموعة مختارة من التصاميم الضيقة الأنيقة، والتي سنراها بالتأكيد على السجّاد الأحمر.

إجمالاً، كان عرضًا ساحرًا للشقيقتين، اللتان صنعتا علامة تجارية، على أساس رؤيتهما الجمالية الفريدة.

 

اترك تعليقاً