موضة

مجموعة أزياء توم فورد لربيع 2019 .. تصاميم مثيرة وجذابة للمرأة الأنيقة!

محتوى مدفوع

على مدى الفصول القليلة الماضية، لاحظنا أن معظم المصممين قد أصبحوا يفضلون تقديم الصيحات العملية، المريحة، والرياضية، فاحتضنت متاجر البيع بالتجزئة الشهيرة ودور الأزياء الراقية بشكل كامل ثقافة ستايل الشارع الشهير والأحذية الرياضية؛ ما ساهم في بث حياة جديدة في الماركات الرياضية القديمة التي عادة ما تقتصر أزياءها على ممارسة الرياضة، كما أدى أيضا إلى زيادة شعبية بعض الأزياء الخاصة ببعض الرياضات كركوب الدراجات الهوائية وتسلق الجبال، وركوب الأمواج، وغيرها. حتى توم فورد، الرجل الذي يجسد السحر والجاذبية والرفاهية الخالصة، تبنى هذا المفهوم خلال موسم خريف 2018 وفقد العديد من السترات الرياضية الواسعة، وسراويل الليغينغز، وجاكيتات البافر، لكن فورد يعرف

على مدى الفصول القليلة الماضية، لاحظنا أن معظم المصممين قد أصبحوا يفضلون تقديم الصيحات العملية، المريحة، والرياضية، فاحتضنت متاجر البيع بالتجزئة الشهيرة ودور الأزياء الراقية بشكل كامل ثقافة ستايل الشارع الشهير والأحذية الرياضية؛ ما ساهم في بث حياة جديدة في الماركات الرياضية القديمة التي عادة ما تقتصر أزياءها على ممارسة الرياضة، كما أدى أيضا إلى زيادة شعبية بعض الأزياء الخاصة ببعض الرياضات كركوب الدراجات الهوائية وتسلق الجبال، وركوب الأمواج، وغيرها.

حتى توم فورد، الرجل الذي يجسد السحر والجاذبية والرفاهية الخالصة، تبنى هذا المفهوم خلال موسم خريف 2018 وفقد العديد من السترات الرياضية الواسعة، وسراويل الليغينغز، وجاكيتات البافر، لكن فورد يعرف نقاط قوته المثيرة، وبالنسبة لربيع 2019 تخلى عن هذا الاتجاه تماما، وفضل العودة إلى جذوره الأصلية - الكعب العالي، وتنانير قلم رصاص التي تجعل المرأة أكثر جاذبية وإثارة.

وكتب فورد في ملاحظاته: "أشعر أن الموضة قد أضاعت مسارها بطريقة ما وأنه من السهل علينا جميعا أن نتبع الصيحات التي لا تعكس ما تريده النساء والرجال."، وأضاف: "لذلك لم أكن أرغب في صنع أزياء ساخرة أو ذكية، ولكنها ببساطة جميلة".

وشملت مجموعة ربيع 2019، فساتين سليبدريس من الدانتيل، وتنانير الشيفون ذات النهايات غير المتناظرة، وفساتين مسائية متدفقة مع أحزمة كورسيه لإبراز الخصر، وخطوط عنق عميقة، وسترات حريرية ناعمة بلمسات لامعة.

وجاءت معظم إطلالات النساء في ظلال سوداء أو بيضاء أو محايدة من النيود والوردي والخوخي أو الخزامى، وعن اختياره هذه الألوان قال المصمم: "نظراً لقسوة العالم، بدا أن استخدام لوحة ألوان هادئة أمر مناسب لهذا الموسم."

ولموازنة هذا النعومة، أتت بعض القطع بحواف من الجلد الأسود اللامع، إلى جانب معاطف جلد التمساح، الأحزمة والحقائب، الكعب العالي المدبب بشكل حاد والنظارات الشمسية السوداء العملاقة.

ومن أبرز القطع الأكثر تميزا في المجموعة نذكر معطف الريش، وسلسلة من الفساتين المزينة بالأهداب والتي تناسب السجاد الأحمر، توبات الكورسيه بطبعة الفهد منسقة مع سترة دراجة نارية جلدية وفستان الكاب الجذاب الذي ارتدته "جيجي حديد" في نهاية العرض.

وكما هو الحال دائما، تجتذب عروض فورد دائمًا نخبة من أفضل النجوم والذين يشاهدون العرض من الصفوف الأمامية في أسبوع الموضة في نيويورك، ومن أبرزهم: كاردي بي، هنري غولدينغ، باريس جاكسون، توم هانس، هايلي ستانفلد، وآنا وينتور وغيرهم، وهذا يثبت مدى ملائمة أزياء فورد لأذواق أبرز نجوم هوليوود.

 

 

اترك تعليقاً