موضة

شاهدي.. أم تُبهر جمهور إنستغرام بتطابق ملابسها مع ابنتها!

محتوى مدفوع

أبهرتْ أم أمريكية، تعمل كخبيرة مكياج، كلّ متابعي حسابها على إنستغرام، بفضل الصّور، التي تنشرها لنفسها، برفقة ابنتها الصغيرة، وهما ترتديان ملابس متطابقة! وأوضحتْ هذه الأم، وتدعى يسينيا ميدينا، 39 عامًا، من كاليفورنيا، وهي أم لطفلين، أنّها تخصّص حسابها على انستغرام، لنشر إطلالاتها المتطابقة، والمنسّقة تمامًا مع ابنتها، مونيك (تعرف باسم كيكي)، مشيرة، إلى أنّها تعتاد منذ سنوات، عند شراء أيّ ملابس لها، أنْ تبحث في المحلات عن نسخة طبق الأصل لطفلتها، ذات الـ10 أعوام! ونقلتْ صحيفة مترو عن ميدينا قولها: "لا أعرف حتى كم أنفقتْ من أموال على مرّ السنين، كي أقتني لي ولابنتي تلك الملابس المتطابقة، لابدّ وأنّ

أبهرتْ أم أمريكية، تعمل كخبيرة مكياج، كلّ متابعي حسابها على إنستغرام، بفضل الصّور، التي تنشرها لنفسها، برفقة ابنتها الصغيرة، وهما ترتديان ملابس متطابقة!

وأوضحتْ هذه الأم، وتدعى يسينيا ميدينا، 39 عامًا، من كاليفورنيا، وهي أم لطفلين، أنّها تخصّص حسابها على انستغرام، لنشر إطلالاتها المتطابقة، والمنسّقة تمامًا مع ابنتها، مونيك (تعرف باسم كيكي)، مشيرة، إلى أنّها تعتاد منذ سنوات، عند شراء أيّ ملابس لها، أنْ تبحث في المحلات عن نسخة طبق الأصل لطفلتها، ذات الـ10 أعوام!

ونقلتْ صحيفة مترو عن ميدينا قولها: "لا أعرف حتى كم أنفقتْ من أموال على مرّ السنين، كي أقتني لي ولابنتي تلك الملابس المتطابقة، لابدّ وأنّ ما تمّ إنفاقه يقدّر بآلاف الدولارات. لكنّي صنعتُ بنفسي حوالي 20 زيًا من أزياء كيكي، ما وفَّر عليَّ بعض الأموال".

وتابعت ميدينا:"لدينا جميعًا خزائن ملابس ضخمة إلى حدّ كبير. وإذا ارتدينا زيًا بالفعل، وقمنا بنشر صورة له على إنستغرام، فإنّنا نرفض ارتداءه، والظهور به كثيرًا مرّة أخرى".

وأضافتْ: "كما نقوم بتنظيف خزائن ملابسنا كلّ 6 أشهر تقريبًا، وكذلك نتبرّع بالملابس القديمة للجمعيات، والمؤسّسات الخيرية، أو نعطيها لأبناء وبنات عمّ الأطفال. والكلّ يتسابق للظّفر بملابس كيكي، نظرًا لأنّها ملابس غاية في الروعة والجمال. ونحن نتسوّق كثيرًا، عبر الإنترنت، وفي المتاجر الكبرى، مثل تارجيت وفوريفر 21 بصورة منتظمة، وأنا محظوظة للغاية، لأنّي أتمكن من العثور على ملابس متطابقة".

 

تعليقات

مقالات ذات صلة