موضة

كيت ميدلتون تتفوّق على ميغان ماركل في عالم الموضة.. وتحصد هذا اللّقب!

تغلّبتْ دوقة كامبريدج، كيت ميدلتون، على دوقة ساسيكس، ميغان ماركل، فحصلتْ على لقب العضوة الملكية، الأكثر تأثيرًا في ساحة الموضة لهذه السنة، وذلك وفقًا لتقرير موقع الشراء الإلكتروني eBay السنويّ، في المملكة المتحدة. وأثرت كيت، بشكل كبير على عادات التسوّق، خاصة أزياءها، أثناء حملها بالأمير لويس، والتي أدّتْ إلى زيادة عمليات البحث على موقع eBay أكثر من أيّة عضوة ملكية أخرى، على مدار العام الماضي. وازدادتْ عمليات البحث، عن معاطف الأمومة الأنيقة، بأكثر من ثلاثة أضعاف في شهر نوفمبر 2017، وفي أبريل، تضاعفتْ عمليات البحث، عن المصمّمة جيني باكهام، أكثر من الضعف، عندما ظهرتْ كيت خارج المستشفى بفستان أحمر، من

تغلّبتْ دوقة كامبريدج، كيت ميدلتون، على دوقة ساسيكس، ميغان ماركل، فحصلتْ على لقب العضوة الملكية، الأكثر تأثيرًا في ساحة الموضة لهذه السنة، وذلك وفقًا لتقرير موقع الشراء الإلكتروني eBay السنويّ، في المملكة المتحدة.

وأثرت كيت، بشكل كبير على عادات التسوّق، خاصة أزياءها، أثناء حملها بالأمير لويس، والتي أدّتْ إلى زيادة عمليات البحث على موقع eBay أكثر من أيّة عضوة ملكية أخرى، على مدار العام الماضي.

وازدادتْ عمليات البحث، عن معاطف الأمومة الأنيقة، بأكثر من ثلاثة أضعاف في شهر نوفمبر 2017، وفي أبريل، تضاعفتْ عمليات البحث، عن المصمّمة جيني باكهام، أكثر من الضعف، عندما ظهرتْ كيت خارج المستشفى بفستان أحمر، من توقيع باكهام، وهي تحمل ابنها، الأمير لويس.

و شهدتْ أزياء "كيت" من جيني باكهام، وألكسندر ماكوين وسيرافين زيادة بنسبة 20٪ في عمليات البحث، على مدار العام، مع ما يصل إلى 43 عملية بحث كلّ ساعة.

وجاءت ميغان، في المرتبة الثانية، والتي اشتهرتْ باختياراتها لأزياء بخط رقبة القارب، الذي تفضله، وقد بلغت قوّة تأثيرها على الموضة، ذروتها في حفل زفافها، في شهر مايو، عندما أدّى فستان جيفنشي، الذي ارتدته في حفل زواجها من الأمير هاري، إلى زيادة بأكثر من 60 في المائة في عمليات البحث، عن تصاميم العلامة على الموقع.

فيما ضاعف فستان حفل الاستقبال، برقبة الهالتر، من ستيلا مكارتني، عمليات البحث عن العلامة التجارية، كما حظي فستان كارولينا هيريرا، ذو اللون الورديّ، الذي ارتدته الدوقة إلى فعالية تروي ذا كولور، في يونيو الماضي، بشعبية كبيرة، حيث تضاعفتْ عمليات البحث عن المصمّم.

وقال روب هاتلر ، نائب رئيس "إي باي" في المملكة المتحدة: "على الرغم من أنّ ميغان كانت بوضوح محور صفحات الموضة هذا العام، إلا أنّ أسلوب كيت المميّز كان منذ فترة طويلة مصدر اهتمام المتسوّقين على eBay منذ زفافها في عام 2011."

واضاف: "إنّنا نشهد دائمًا ارتفاعًا في عمليات البحث، خلال الأحداث الملكية البارزة، وكان عام 2018 عامًا ممتعًا للشركات الصغيرة، على موقع eBay، مع ولادة كل من الأمير لويس، وزواج ميغان ماركل بالأمير هاري، ما أدّى إلى ارتفاع عمليات الشراء".

وجاءت الأميرة شارلوت، التي احتلّتْ المركز الأول في عام 2017، في المرتبة الثالثة، أما الأمير جورج البالغ من العمر خمس سنوات، فقد كان في المرتبة الرابعة، واحتلّت الملكة إليزابيث الثانية، المرتبة الخامسة في القائمة، فقد ساهم الاهتمام الإعلامي باختياراتها للبروش ثورة، ما أدّى إلى زيادة الإقبال على هذه القطعة التقليدية من المجوهرات في عام 2018، ووفقًا لموقع eBay يتمّ بيع ما يصل إلى 16 بروش في كلّ دقيقة على الموقع، مع زيادة بنسبة 20٪ تقريبًا في عمليات البحث في فبراير.

 

اترك تعليقاً