موضة

معطف السيدة الأولى ميلانيا ترامب يثير الضجّة على مواقع التواصل

معطف السيدة الأولى ميلانيا ترامب يث...

لطالما اشتهرت ميلانيا ترامب بأناقتها الملفتة والمميزة، لكنها ورغم كونها السيدة الأولى للولايات المتحدة إلا أنها لا تجيد فن الدبلوماسية، ففي بعض الأحيان تقع في فخ الإطلالة المثيرة للجدل، ونعتقد أن الأمر مقصود فعلاً. فبعد فضيحة ارتدائها أحذية الكعب العالي من كريستيان لوبوتان أثناء زيارتها ضحايا إعصار هارفي، استقطبت ميلانيا مرةً أخرى غضب الرأي العام والصحافة الدولية باختيارها السيئ لإحدى القطع في إطلالتها في نهاية الأسبوع الماضي، حيث رافقت زوجها في رحلته إلى تكساس وبالتحديد إلى معسكر ماكالين العسكري الذي تم تحويله الآن إلى مركز احتجاز للمهاجرين، وكانت ترتدي معطفًا من زارا باللون الكاكي كُتب على ظهره عبارة بأحرف بيضاء

لطالما اشتهرت ميلانيا ترامب بأناقتها الملفتة والمميزة، لكنها ورغم كونها السيدة الأولى للولايات المتحدة إلا أنها لا تجيد فن الدبلوماسية، ففي بعض الأحيان تقع في فخ الإطلالة المثيرة للجدل، ونعتقد أن الأمر مقصود فعلاً.

فبعد فضيحة ارتدائها أحذية الكعب العالي من كريستيان لوبوتان أثناء زيارتها ضحايا إعصار هارفي، استقطبت ميلانيا مرةً أخرى غضب الرأي العام والصحافة الدولية باختيارها السيئ لإحدى القطع في إطلالتها في نهاية الأسبوع الماضي، حيث رافقت زوجها في رحلته إلى تكساس وبالتحديد إلى معسكر ماكالين العسكري الذي تم تحويله الآن إلى مركز احتجاز للمهاجرين، وكانت ترتدي معطفًا من زارا باللون الكاكي كُتب على ظهره عبارة بأحرف بيضاء كبيرة فحواها: "أنا حقاً لا أهتم هل أنت تهتم؟".

لو ارتدت ميلانيا هذه القطعة في الأيام العادية ما كانت لتثير هذه الضجة، لكن العبارة التي تحملها عبارة فظة وغير إنسانية، بالنظر إلى أن المكان الذي قامت بزيارته هو مركز احتجاز الأطفال الذين قام ترامب بفصلهم عن أهاليهم الذين تسللوا إلى أمريكا بطرق غير قانونية.

ومع ذلك، فقد صرّح المتحدّث باسم السيدة الأولى أن ارتداءها لتلك القطعة لم يكن بهدف تمرير رسالة مخفية، وعلى جانب آخر، دافع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن زوجته على حسابه في تويتر قائلاً: "(أنا حقاً لا أهتم، هل أنت تهتم؟) كتبت هذه الجملة على ظهر سترة ميلانيا في إشارة إلى وسائل الإعلام الكاذبة، فقد تعلمت ميلانيا مدى عدم نزاهتهم ولم تعد مهتمةً حقًا".

   
اترك تعليقاً