موضة

مجموعة أزياء بالمان لربيع 2018 ... تصاميم ناضجة مفعمة بالرقي والبذخ

قدم أوليفييه روستينغ مجموعة أكثر نضجا، ومثيرة للإعجاب بلمسات باذخة في قصر غارنييه المذهل، وبالنسبة لأوليفييه، كانت هذه لحظة عاطفية؛ إذ كان يحلم بها منذ أن كان يبلغ من العمر 10 سنوات، في ذلك الوقت، زار أوليفييه ووالداه بالتبني الأوبرا لأول مرة، وفي تلك اللحظة نفسها، كان أوليفييه يعرف ما يريد في الحياة، وبفضل عمله الذي لا ينتهي ودعم والديه له أصبحت رغبته الكبرى حقيقة واقعة الليلة الماضية. وقد وجد الضيوف ملاحظة خاصة على مقاعدهم، كانت هذه الرسالة هي الرسالة نفسها التي كتبها المصمم لنفسه قبل 20 عاما بعد تلك الزيارة. مجموعة بالمان لهذا الموسم كانت مختلفة تماما عما اعتدناه،

قدم أوليفييه روستينغ مجموعة أكثر نضجا، ومثيرة للإعجاب بلمسات باذخة في قصر غارنييه المذهل، وبالنسبة لأوليفييه، كانت هذه لحظة عاطفية؛ إذ كان يحلم بها منذ أن كان يبلغ من العمر 10 سنوات، في ذلك الوقت، زار أوليفييه ووالداه بالتبني الأوبرا لأول مرة، وفي تلك اللحظة نفسها، كان أوليفييه يعرف ما يريد في الحياة، وبفضل عمله الذي لا ينتهي ودعم والديه له أصبحت رغبته الكبرى حقيقة واقعة الليلة الماضية.

وقد وجد الضيوف ملاحظة خاصة على مقاعدهم، كانت هذه الرسالة هي الرسالة نفسها التي كتبها المصمم لنفسه قبل 20 عاما بعد تلك الزيارة.

مجموعة بالمان لهذا الموسم كانت مختلفة تماما عما اعتدناه، فاللمسة الجريئة و القوية لازالت هناك لكنها ظهرت بطريقة مختلفة تماما، إذ قام المصمم بتحديث الملابس النهارية من بالمان بطريقة لا يمكن لأي شخص آخر أن يفعلها، إذ أتت القطع باللونين الأسود والأبيض، مع لمسات بسيطة بالأزرق والأحمر والفضي والذهبي، كما زينت بتفاصيل براقة من الترتر، وحبات الكريستال والخرز، وشملت المجموعة 82 قطعة جذابة و راقية.

كما اختار أوليفييه قائمة واسعة ومذهلة من عارضات الأزياء لعرض مجموعته الجديدة لموسم ربيع 2018، وافتتحت العرض أشهر عارضات أزياء في بداية الألفية الثانية أمثال ناتاليا فوديانوفا، ناتاشا بولي، كاسيا ستروس، سيندي برونا، وبيانكا بالتي. ولكن ذلك لم يكن سوى البداية، فإلى جانبهن ظهرت بعض أشهر عارضات فيكتوريا سيكريت الجميلات، كما شاركت في العرض بعض عارضات الأزياء صديقات روستينغ أمثال أليساندرا أمبروسيو، سارة سامبايو، رومي ستريجد، إلسا هوسك، كارولينا كوركوفا واللاتي ارتدين بفخر تصاميمه الجميلة.

كانت مجموعة ربيع عام 2018 من أوليفييه دليلا على مدى براعته وذكائه وحسه الإبداعي الراقي، فحتى بعد مرور خمس سنوات من توليه منصب الإدارة الإبداعية لعلامة بالمن، لا زال قادرا أن يقدم لنا في كل موسم مجموعة مختلفة عن سابقاتها ليبهرنا ويخطف قلوب عشاق الموضة.

اترك تعليقاً