موضة

التقدم في العمر يرفع من قيمة الجمال.. وكالة أزياء لذوات الشعر الأبيض فقط

التقدم في العمر يرفع من قيمة الجمال...

في تحدٍ لصناعة تقدّس الجمال والشباب، قررت وكالة عرض أزياء أن تمثل فقط عارضات أزياء تتخطى أعمارهن الـ 45 عاما والسبب: ثورة على مفاهيم الجمال. أسس الوكالة مصور روسي يدعى أيغور غافار في موسكو ويمثل حالياً 18 عارضة تتراوح أعمارهن بين الـ 45 والـ 85 من شتى أنحاء روسيا.   وقال غافار في لقاء صحافي: "إن الجمال قيمة تقدّر أكثر فأكثر مع مرور السنين". وأوضح أنه تعرّف على عارضات مميزات، الأمر الذي دفعه ليؤسس وكالة تمثل المتقدمات في السن فقط. ولكن خيار غافار يأتي في التوقيت الصحيح، حيث بدأت الصناعة تتقبل أكثر التنويع في اختيار وجوه ممثليها سواء من ناحية

في تحدٍ لصناعة تقدّس الجمال والشباب، قررت وكالة عرض أزياء أن تمثل فقط عارضات أزياء تتخطى أعمارهن الـ 45 عاما والسبب: ثورة على مفاهيم الجمال.

أسس الوكالة مصور روسي يدعى أيغور غافار في موسكو ويمثل حالياً 18 عارضة تتراوح أعمارهن بين الـ 45 والـ 85 من شتى أنحاء روسيا.

 

وقال غافار في لقاء صحافي: "إن الجمال قيمة تقدّر أكثر فأكثر مع مرور السنين". وأوضح أنه تعرّف على عارضات مميزات، الأمر الذي دفعه ليؤسس وكالة تمثل المتقدمات في السن فقط.

ولكن خيار غافار يأتي في التوقيت الصحيح، حيث بدأت الصناعة تتقبل أكثر التنويع في اختيار وجوه ممثليها سواء من ناحية اللون أو العمر أو حتى الحجم، وهو ما حدث في عروض أزياء دولتشي آند غابانا ودريس فان نوتن وغيرهما الكثير في عروض خريف 2017 الفائتة.

وأبدت المتاجر الروسية اهتماماً بذوات الشعر الشائب وذلك لأنهن يمثلن نسبة كبيرة من القوة الشرائية، وبالتالي لا بد من تمثيلهن في الإعلانات والكاتلوجات للترويج لمنتجاتها وبضاعتها.

فهل يصبح تقبّل التقدم في السن توجهاً جديداً في عالم الموضة يدعو لتقبل التغيير والكِبَر، بدلا من إهماله والتركيز على بيع مفهوم "الشباب الأبدي"؟.

اترك تعليقاً