موضة

بالصور.. عرض أزياء "بالي" لخريف 2017 أصبح جاهزًا

محتوى مدفوع

فوجئنا جميعاً عندما أطلق "بابلو كوبولا" عرض أزياء "بالي" الشهر الماضي، بينما حملت مجموعته الجديدة للخريف بصمة المصمم "ذا سويس ليبل"، بأن الشركة عادت للتركيز على الأحذية. وتعد الرسالة الرئيسية التي يوجهها "بالي" للنساء هي الأحذية دون الكعب (الصندل) والتي جاءت بعدة تصميمات من الكلاسيكية إلى الغريبة والمرصعة بكريستال سواروفسكي على أشكال شفاه وقلوب، والحلي الذهبية البارزة أيضاً، كما شملت التصميمات حذاء "جانيل باكل" من العام 1969، والذي أصبح من علامات بالي المميزة. وكان اختيار بالي للملابس ذكياً، حيث تم التركيز على تراث دار الأزياء؛ ولذلك ستجدين أن الجلد كان سيد الموقف، بدءاً من الجلد الخشن الواقي من المطر، إلى

فوجئنا جميعاً عندما أطلق "بابلو كوبولا" عرض أزياء "بالي" الشهر الماضي، بينما حملت مجموعته الجديدة للخريف بصمة المصمم "ذا سويس ليبل"، بأن الشركة عادت للتركيز على الأحذية.

وتعد الرسالة الرئيسية التي يوجهها "بالي" للنساء هي الأحذية دون الكعب (الصندل) والتي جاءت بعدة تصميمات من الكلاسيكية إلى الغريبة والمرصعة بكريستال سواروفسكي على أشكال شفاه وقلوب، والحلي الذهبية البارزة أيضاً، كما شملت التصميمات حذاء "جانيل باكل" من العام 1969، والذي أصبح من علامات بالي المميزة.

وكان اختيار بالي للملابس ذكياً، حيث تم التركيز على تراث دار الأزياء؛ ولذلك ستجدين أن الجلد كان سيد الموقف، بدءاً من الجلد الخشن الواقي من المطر، إلى الجلد ذي شعر العجل المُزين بنقشات الحيوانات.

كما ستجدين سترات التكسيدو المستوحاة من المغني الراحل "برنس".

وبحسب مجلة "فوغ" المتخصصة بالأزياء والموضة، لا يزال هناك بعض الشكوك والقلق بشأن تشكيلة بنطلونات التكسيدو التي قُدّمت في بالي، ولكن عمومًا بدا التصميم جيداً، خصوصاً ذلك المعطف من الصوف الجاف.

اترك تعليقاً