خلال أسبوع الموضة في نيويورك.. عرض خارج عن المألوف للناجيات من سرطان الثدي

11111111111

آمال أحمد

خلال عرض علامة “أناوان” في أسبوع الموضة بنيويورك، قدمت العارضات الناجيات من سرطان الثدي  عرضاً رائعاً واستطعن مواجهة الجميع بشجاعة نادرة.

وبحسب صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، ارتدت  16 عارضة أزياء اللانجري الخاص بعلامة  “أناوان” المصممة خصيصًا للنساء اللواتي خضعن لعمليات استئصال الثدي أو إعادة بناء الثدي أو جراحة الثدي بعد تشخيص المرض.

ظهرت النساء من جميع الفئات العمرية على المنصة وكانت أصغرهن 18 عامًا، وظهرت دانا دانوفري مؤسسة خط “أنا وان” بين العارضات، وقد ضم العرض الملابس الداخلية والأحذية، كما أظهرت بعض العارضات أجسامهن بفخر دون ارتداء حمالة الصدر ليعرضن آثار العمليات الجراحية سواء إعادة بناء الثدي أو استئصاله أو كلاهما وسط الهتافات الداعمة من الحضور.

من بين هؤلاء العارضات أريكا هارت التي خضعت لعملية استئصال، وكذلك عارضة أخرى  تدعى”هارت” 31 عامًا هي أيضاً  خضعت لجراحة إعادة بناء الثدي العام 2015 بعد عملية استئصال الثدي، وقد تحدثت في وقت سابق حول حقيقة ما إذا كان هناك وجود فعلي للندوب التي تعقب مثل هذا النوع من الجراحات لدى المرأة صاحبة البشرة الداكنة، وكيف تواجه حياتها بعد ذلك وتكون دافعاً للنظر للأمام والمضي قدماً.

وفي أعقاب العملية تعهدت بأن تبدو عارية الصدر لإظهار القوة للنساء صاحبات البشرة الداكنة اللواتي واجهن تجارب مماثلة ما يمنحهن المزيد من الثقة، وأن هناك من يعيش نفس المعاناة.

والجدير بالذكر أنه تم تخصيص عائدات العرض لمؤسسة “كنسر لاند” وهي مؤسسة غير هادفة للربح، تأسست من قبل شمبانين جوي التي انضمت للممثلة ميرا سورفينو على المنصة بعد نهاية العرض، وستذهب كل الأرباح لصالح مرضى سرطان الثدي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com