فوشيا جديد فوشيا

بعد العاصفة الباريسية.. أناقة "ملائكة فيكتوريا سيكرت" تكتمل على السجادة الحمراء

أحدثت عارضات أزياء فيكتوريا سكريت، عاصفة في باريس، من خلال تقديم العرض السنوي للملابس الداخلية في مدينة النور لأول مرة في تاريخ العلامة التجارية.

وبالطبع، ظهرت أشهر عارضات أزياء في الصناعة على منصة فيكتوريا سيكريت في الملابس المثيرة، لكن الإثارة لم تتوقف عند منصة العرض.

 

فقد ظهرت العارضات في حفل ما بعد عرض الأزياء، في فساتين مثيرة على السجادة الوردية، كاشفات عن مساحات كبيرة من أجسادهن.

ويبدو أن موضوع الاحتفال الذي أعقب عرض الأزياء، كان الفساتين الشفافة والمزينة بالكثير من الكريستال، فقد ظهرت بيلا حديد، التي تنضم للعلامة التجارية لأول مرة، وهي مرتدية فستانا شفافا بالكامل، بلون الجسم، ومزينا بالكريستال، من تصميم جولين ماكدونالد، في حين ظهرت أختها، جيجي حديد، في فستان ضيق لامع، يظهر الكثير من جسدها أيضًا، ومن تصميم أتيليه فيرساتشي.

أما مفاجأة تلك الليلة، فكانت ظهور إيرينا شايك، الحامل بطفلها الأول من النجم برادلي كوبر، إذ ارتدت ما يناسب جسمها في هذه المرحلة، وهو فستان "بيبي دول" واسع بخطوط سوداء وبيضاء يخفي بطنها.

أخر الأخبار على فوشيا