عروسان يمضيان ليلة زفافهما في السّج...

ترفيه

عروسان يمضيان ليلة زفافهما في السّجن.. تسبّبا بقطع إصبع أحد المدعوّيين!

يحلم أيّ ثنائيّ بيوم عرسهما، الذي يُعدّ بمثابة مفتاح حياتهما الجديدة سويًا، وكيف سيقضيان عمرهما مع بعضهما في مملكتهما. ولكنْ، يبدو أنّه كان للقدر خطط أخرى لهذا الثنائيّ الاسكتنلديّ. فعلى عكس ما يتوقّعه أيّ شخص، أمضى العروسان ليلة زفافهما في السّجن، حيث كشفت صحيفة "ميرور" البريطانيّة، إلقاء الشّرطة القبض على العروسين "كلير" 24 عامًا، و"إيامون غودبراند"، 31 عامًا بسبب نشوب شجار عنيف في حفل زفافهما، يوم الأحد، في مدينة "باثغيت". اعتقلت الشّرطة كلا من "كلير"، وزوجها، وشقيقه "كيران" 26 عامًا أيضًا، بعدما كشفت تقارير تورّطهم في شجار عنيف، خلال حفل الزّفاف، أدّى إلى فقدان أحد الضّحايا جزءًا من إصبعه. مَثُل

يحلم أيّ ثنائيّ بيوم عرسهما، الذي يُعدّ بمثابة مفتاح حياتهما الجديدة سويًا، وكيف سيقضيان عمرهما مع بعضهما في مملكتهما. ولكنْ، يبدو أنّه كان للقدر خطط أخرى لهذا الثنائيّ الاسكتنلديّ.

فعلى عكس ما يتوقّعه أيّ شخص، أمضى العروسان ليلة زفافهما في السّجن، حيث كشفت صحيفة "ميرور" البريطانيّة، إلقاء الشّرطة القبض على العروسين "كلير" 24 عامًا، و"إيامون غودبراند"، 31 عامًا بسبب نشوب شجار عنيف في حفل زفافهما، يوم الأحد، في مدينة "باثغيت".

img

اعتقلت الشّرطة كلا من "كلير"، وزوجها، وشقيقه "كيران" 26 عامًا أيضًا، بعدما كشفت تقارير تورّطهم في شجار عنيف، خلال حفل الزّفاف، أدّى إلى فقدان أحد الضّحايا جزءًا من إصبعه.

مَثُل كل من "كلير"، و"إيامون"، وشقيقه "كيران"، أمام محكمة "ليفنجستون" يوم الثلاثاء، وكان الرجلان ما يزالان يرتديان أحذية حفل الزّفاف مع ملابس السّجن، وفي حين أنّ هناك تكتمًا بشأن تفاصيل الشّجار، تمّ إطلاق سراحهم بكفالة، مع أمرٍ؛ بعدم التّعرّض لبعض أفراد الأسرة، أو حتى التّواصل معهم، ما يشير، إلى أنّ الشّجار كان عائليًا.

img

ومن المقرّر ظهورهم في جلسة أخرى، خلال الأسبوع المقبل. وكشفت التّقارير، أنّهم يواجهون تهمًا عديدة، بينها تعريض حياة شخص للخطر، والتّسبّب في عاهة مستديمة.

وفي الصّور التي نشرتها الصّحيفة، يمكن رؤية "كلير" وزوجها المصاب في رأسه، وشقيقه بملابس السّجن، خارج المحكمة تقريبًا، بعد إطلاق سراحهما.

img