فوشيا جديد فوشيا

قرية تقرُّ 2000 إسترليني راتبًا شهريًا لسكانها.. والمقابل: لا شيء!

تُخطّط قريةٌ في سويسرا لتطبيق نظام دخل أساسي تدفع بموجبه لسكانها راتبًا شهريًا قدره ألفا إسترليني نظير عدم قيامهم بأيّ شيء!

وذكرت بهذا الخصوص صحيفة "ذا صن" البريطانية أن سكان قرية ريناو، الواقعة على نهر الراين على الحدود مع ألمانيا، صوّتوا لاعتماد ذلك المشروع الطموح من خلال اقتراع أُجري مؤخرًا!

وتأمل القرية أن تدفع للمشتركين ما يصل إلى 2500 فرنك سويسري (1970 إسترلينيًا) شهريًا لضمان حصولهم على الدخل الثابت بغضّ النظر عن حالتهم الوظيفية.

وقرّر مجلس القرية اعتماد تلك الخطة بعدما وقَّع أكثر من نصف السكان، البالغ عددهم 1300 نسمة، على المشاركة في الاقتراع الذي خُصِّصَ لهذا الأمر، على أن يتم البدء خلال وقت قصير في الجهود الرامية لتأمين المبلغ المطلوب.

وتلك الخطة هي من بنات أفكار مُخرجة سويسرية تُدعى ريبيكا بانيان، حيث كانت تحلم بخوض التجربة، واستكشاف ما إن كان من الوارد تنفيذ آلية تتيح منح الدخل الأساسي غير المشروط.

وأشارت بانيان إلى أن مقترحها لاقى القبول من أكثر من 100 قرية أخرى، لكن سبب اختيارها قرية ريناو هي أنها كانت تريد العثور على "شكل مصغّر لسويسرا مع الخليط الجيد من السكان" بهدف اختبار الفكرة وقياس مدى قابليتها للتنفيذ من عدمه.

وسيضمن المشاركون بالخطة تلقي الراتب الشهري الأساسي حسب السن، بدءًا من 490 إسترلينيًا لمن هم دون 18 عامًا وحتى 1970 إسترلينيًا لمن هم أكثر من 25 عامًا.

 

أخر الأخبار على فوشيا