ترفيه

البكتيريا تُنهي أسطورة "التايتنك"

البكتيريا تُنهي أسطورة "التايتنك"

بعد 15 أو 20 عاماً، ستنتهي أسطورة " التايتنك " الغارقة على عمق 3800 متر، حيث توقع باحثون اختفاء حطام السفينة بالكامل بعد التهام البكتيريا لهذه الحطام الغارق قبل أكثر من مئة عام. تقول أنتيه بوتيوس، عالمة الأحياء البحرية في معهد "ألفريد فيجنر" الألماني للأبحاث القطبية والبحرية في مدينة بريمرهافن شمالي ألمانيا: "هذه البكتريا تجعل الحطام غير مستقر، ما سيؤدي إلى انهياره في وقت ما، فالحطام  مشبع بتكدس معقد للكائنات المجهرية (بيوفيلم) والصدأ". وكان باحثون اكتشفوا قبل بضعة أعوام عبر فحص رقائق صدأ من السفينة نوعًا من البكتيريا أطلقوا عليها اسم "هالوموناس تايتانيكاي"، والتي تتسبب في تآكل الحطام. والجدير بالذكر أن

بعد 15 أو 20 عاماً، ستنتهي أسطورة " التايتنك " الغارقة على عمق 3800 متر، حيث توقع باحثون اختفاء حطام السفينة بالكامل بعد التهام البكتيريا لهذه الحطام الغارق قبل أكثر من مئة عام.

تقول أنتيه بوتيوس، عالمة الأحياء البحرية في معهد "ألفريد فيجنر" الألماني للأبحاث القطبية والبحرية في مدينة بريمرهافن شمالي ألمانيا: "هذه البكتريا تجعل الحطام غير مستقر، ما سيؤدي إلى انهياره في وقت ما، فالحطام  مشبع بتكدس معقد للكائنات المجهرية (بيوفيلم) والصدأ".

وكان باحثون اكتشفوا قبل بضعة أعوام عبر فحص رقائق صدأ من السفينة نوعًا من البكتيريا أطلقوا عليها اسم "هالوموناس تايتانيكاي"، والتي تتسبب في تآكل الحطام.

والجدير بالذكر أن سفينة "التايتنك" غرقت في أول رحلة لها بعد تدشينها كأضخم سفينة ركاب في العالم عام 1912، في حادث أدى لغرق 1500 شخص، وعثر على حطامها عام 1985 من قبل فريق استكشاف على عمق أكثر من ميلين في المحيط الأطلسي، وعلى صعيد فني  أحرز فيلم التايتنك لمخرجه جيمس كاميرون العديد من جوائز الأوسكار وذلك بعد أن لاقى إعجاب العالم سنة 1997.

اترك تعليقاً