هشام حداد لـ”فوشيا”: صادق بدعوتي.. وهذه حقيقة انقطاع البث خلال برنامجي!

هشام حداد لـ”فوشيا”: صادق بدعوتي.. وهذه حقيقة انقطاع البث خلال برنامجي!

فابيان عون

أطلق أمس الإعلامي، هشام حداد، عبر برنامجه لهون وبس دعوة لمقدمي برامج التوك شو ليحلوا ضيوفاً على برنامجه بغية تقديم حلقة مشتركة، وفي حديث لموقع فوشيا أكد الإعلامي حداد أن هذه الدعوة صادقة وتأتي في صلب نجاح برنامجه، متسائلا ًماذا لو كان عادل كرم ضيفي هل تتخيلون مدى نسبة المشاهدة ؟ معتبراً  أن هذه الدعوة تعتبر نجاحاً لبرنامجه وليس هناك أي مشكلة تنافسية في الموضوع، ولكن يبقى المهم  هو مدى استجابتهم.

وأضاف الإعلامي حداد قائلاً: “أتمنى أن تلقى دعوتي اهتماماً من قبل الطرف الآخر، ولكن أشك بأن تجد آذاناً صاغية، كون الحدود بين المحطات بات كبيرا جداً ولا اعتقد أنه سوف يسمح لهم بالمشاركة.

وفي ما يتعلق بانقطاع البث في بعض المناطق اللبنانية خلال عرض برنامجه، أكد أن الموضوع  كان تقنياً بين كايبل فيجن ومحطة البي ي سي آي، ولكن الصدفة لعبت دورها في ظل الحملة الموجهة ضد البرامج التي تعرض عبر المحطة، حيث قطع البث مع بدء برنامجه وعاد بعد انتهاء فقرة ستاند اب كوميدي .

وأضاف: “ردة فعل الجمهور وتفاعله مع البرنامج هو بحد ذاته بات رقماً  صعباً، فقد بات برنامجي يعتبر برنامج رأي عام باستطاعته طرح قضية والتواصل مع الجمهور. فلا أحد ينكر أن أقرب طريق لعقل الناس هو ضحكتهم وابتسامتهم التي تخاطب ذكاءهم، المختصر المفيد يمكنني القول أن البرنامج متجه ليشكل حالة رأي عام”.

وختم هشام حداد حديثه لموقع “فوشيا “متسائلاً لما هذه الدعوات اليوم بخاصة وأن تصنيف ال بي سي بات مضاعفاً مقارنة مع أي تصنيف لمحطات أخرى ؟ ولما لم نكن نسمع هذه الدعوات خلال عرض برنامج ذا فويس كدز عندما كان محققا نجاحاً كبيراً و “مكسر الأرض)؟ من وجهة نظري هذه الدعوات هي لتضليل حقيقة الأرقام التي تثبت أن برامج ال بي سي متفوقة -بنسبة مرتفعة – على غيرها من البرامج . فالرقم هو المعيار الأول شاءوا أم أبوا … فإذا أسقطت معايير الأرقام كيف يمكن نقيّم نجاح أغنية ما إن لم نتابع مدى نسبة الاستماع؟.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com