بالفيديو.. “جائزة الرواد” تحط رحالها في دبي لتتوج الإبداع على أرض الإمارات

بالفيديو.. “جائزة الرواد” تحط رحالها في دبي لتتوج الإبداع على أرض الإمارات

دبي - لاما عزت

هل نقول بأن دبي باتت وجهة الفن والثقافة ومهرجانات التكريم، أم نقول بأنه يحق لأيقونة العالم دبي أن تصبح وجهة الفن والمهرجانات لكل من يعرف قيمة المكان وجمالياته.

إطلالة جديدة للإعلامية اللبنانية ماريا معلوف، هنا في دبي، أعلنت فيها عن إنطلاق الدورة الرابعة من مهرجانات الروّاد للتكريم، الذي تشهده الإمارات للمرة الأولى، وذلك خلال حفل عشاء أقامته في فندق سانت ريجيس الحبتور، بحضور نخبة من سيدات المجتمع وكبار الشخصيات من الوجوه الفنية والإعلامية المرموقة.

ولأن الهدف “تكريم المبدعين”، فإن  اختيار مدينة جديدة يعني توسع آفاق الجائزة، التي بدأت في لبنان، ومن ثم إلى العالم العربي، وتركيا والغرب، حيث سيكون التكريم هذه المرة لشخصيات إماراتية إلى جانب شخصيات عربية وعالمية، تركت بصمتها  في جميع المجالات الفنية، والثقافية، والاجتماعية، والاقتصادية.

موقع فوشيا كان حاضراً وعاد بنقل لمختلف مجريات الحدث.

وعبرت رئيس المهرجان الإعلامية ماريا معلوف عن سعادتها في أن تكون دبي ” دانة الدنيا ” محطة لاحتضان الدورة الرابعة من مهرجان Arouwad Awards بعد أن بدأت على مدار دورتين في لبنان والثالثة في مصر.

كما قدمت الإعلامية فاديا الطويل الحاضنة للجائزة في دبي، كلمات أهدتها لكل شخص مبدع في عمله ورائد في مجاله. وبينت أن جائزة الرواد هي جائزة تمنح لمن كان سباق في عمله، على صعيد الفكر أو الممارسة في المجال الخاص به ولمن ترك أثرا أو شكل مدرسة في الفن الاعلام الصحافة. وتمنح أيضا لمن انتج عملا ابتكاريا في مجالات كثيرة بالمعرفة والثقافة.

وأشار الفنان الإماراتي عبدالله بالخير إلى حجم السعادة التي تتركها المهرجانات والبرامج على دبي أولاً، وأشاد بفكرة التكريم التي تأتي في أولويات “الرواد”.

أما نجم الملاعب مصطفى الآغا فقد  أكد على أهمية التكريم، وأشاد بهذا النوع من البرامج، الذي يقدر المبدعين، والذي تتسع رقعته الجغرافية دورة بعد أخرى.