فوشيا جديد فوشيا

ديمي لوفاتو: غير نادمة على ترك الرجيم.. ولا أكترث للتعليقات السلبية على جسدي!

بعد إعلانها في يناير الماضي أنها لن تحرم نفسها من أي شيء تشتهيه بعد الآن، واستمرار البعض في انتقاد شكل جسمها، ها هي المغنية العالمية ديمي لوفاتو، 25 عاماً، تؤكد من جديد أنها غير نادمة على قرارها الخاص بالتخلي عن قواعد تناول الطعام الصارمة، التي كانت تعرضها لضغوط شديدة.

وقالت في مقابلة أجرتها مع مجلة "بيبول"، أنها وبعد مرور أكثر من 5 أشهر على قرارها هذا، فهي لن تسمح للتعليقات السلبية المتعلقة بجسدها أن تؤثر على تعهدها بأن تسعد نفسها، بغض النظر عن أي شيء.

وأضافت في مقابلتها مع المجلة "ردة الفعل كانت كبيرة. وهناك بعض الأشخاص الذين يكرهونني، وأشعر في بعض الأحيان بصعوبة الأمر، لكني أقول لنفسي: هل أنا سعيدة ؟ وهذا هو الشيء الأكثر أهمية بالنسبة لي. وأنا أريد أن يشعر جمهوري بالسعادة هو الآخر". وكانت لوفاتو أعلنت عبر تغريدة على تويتر، أنها اتخذت قرارها بالتوقف عن اتباع أي حميات غذائية.

وواصلت حديثها مع المجلة بقولها: "ورغم شعوري اليوم بعدم اتساق جسدي في أي جلسة تصوير، لكني أميل لتقبل ما أراه لأني أحب نفسي لما أنا عليه، ودعم وحب الناس يساعداني على تجاوز لحظات كهذه. وإن كنتم تعانون مثلي، فلا تنسوا أنني طالما قمت بذلك، فبمقدوركم تقليدي".

ولفتت لوفاتو في الوقت نفسه إلى أن تخليها عن الحمية جعلها تشعر بقدر أكبر من الحرية، خصوصاً وأنها كانت تنظر إلى تلك الحمية على أنها سلوك غير صحي، وأن كل ما كانت تفكر فيه هو نفسها فقط لا غير.

أخر الأخبار على فوشيا