مقابلات

في ذكرى رحيله.. لماذا طالب طارق الشناوي بحذف مقطع من أغنية عبدالحليم؟

في ذكرى رحيله.. لماذا طالب طارق الش...

محتوى مدفوع

طالب الناقد المصري طارق الشناوي محطة إذاعة الأغاني المصرية بحذف أحد مقاطع حفل أغنية "قارئة الفنجان" للمطرب الراحل عبد الحليم حافظ بعد خروج حليم عن شعوره فيه، ويأتي هذا المطلب من الشناوي بمناسبة احتفال العالم العربي اليوم بمرور الذكرى الأربعين لرحيله. وأوضح طارق الشناوي في تصريحات خاصة لفوشيا أنه لا يصح أبداً أن تظل إذاعة الأغاني تنشر هذا المقطع خاصة وأنه من المعروف أن حليم كان في هذه الأغنية عصبيا نظرا لطبيعة مرضه حيث تعد هذه الأغنية الأخيرة له وخرج عن شعوره فيها إلى حد ما فهو في النهاية "بني آدم". وأشار أنه بجوار مرضه شهد حليم في هذه الفترة

طالب الناقد المصري طارق الشناوي محطة إذاعة الأغاني المصرية بحذف أحد مقاطع حفل أغنية "قارئة الفنجان" للمطرب الراحل عبد الحليم حافظ بعد خروج حليم عن شعوره فيه، ويأتي هذا المطلب من الشناوي بمناسبة احتفال العالم العربي اليوم بمرور الذكرى الأربعين لرحيله.

وأوضح طارق الشناوي في تصريحات خاصة لفوشيا أنه لا يصح أبداً أن تظل إذاعة الأغاني تنشر هذا المقطع خاصة وأنه من المعروف أن حليم كان في هذه الأغنية عصبيا نظرا لطبيعة مرضه حيث تعد هذه الأغنية الأخيرة له وخرج عن شعوره فيها إلى حد ما فهو في النهاية "بني آدم".

وأشار أنه بجوار مرضه شهد حليم في هذه الفترة صراعات عديدة بينه وبين بعض الملحنين.

وكان حليم قد تعرض لمضايقات من الجمهور في هذا الحفل حيث تعمدوا الشوشرة عليه وهو يغني فما كان منه إلا الرد عليهم أن أغنية "قارئة الفنجان" تحمل كلمات صعبة وشكر الفرقة الموسيقية التي تقف خلفه وأثناء حديثه لم يتوقف الجمهور عن الشوشرة فقال بصوت عال ينم عن عصبية شديدة "بس بقا".

وبعد أيام من هذا الحدث ظهر حليم عبر شاشة التلفزيون المصري واعتذر عما بدر منه مبررا أن هناك حوالي 25 فردا كانوا مدسوسين على الحفل.

اترك تعليقاً