“مهرجان القاهرة السينمائي”.. ومازالت الانتقادات مستمرة!

“مهرجان القاهرة السينمائي”.. ومازالت الانتقادات مستمرة!

رحاب درويش

انتقد عدد كبير من المبدعين من ناحية، ورواد مواقع التواصل الاجتماعي من ناحية أخرى، إصرار مسؤولي مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، على مواصلة فعاليات الدورة الـ39 من المهرجان، رغم حالة الحداد التي أعلنت عنها مصر، لمدة 3 أيام، بسبب العملية الإرهابية التي وقعت في أحد المساجد المصرية بإحدى قرى العريش، وأسفرت عن استشهاد أكثر من 300 مصلٍ، منهم 27 طفلا، فضلا عن المئات من المصابين.

ورغم إعلان دار الأوبرا المصرية حالة الحداد العام، وإيقاف عروضها الفنية والثقافية على جميع مسارحها لمدة 3 أيام، أعلنت د.ماجدة واصف، رئيسة المهرجان، مواصلة عروض وفعاليات “القاهرة السينمائي” دون توقف، رغم أن كل العروض تقام داخل دار الأوبرا المصرية، في تناقض واضح بين قرار وزارة الثقافة والدولة كلها من ناحية، وإدارة المهرجان من ناحية أخرى.

وبرّرت رئيسة المهرجان قرارها بأنه يصعب تأجيل أو تغيير جدول المهرجان، في ظل وجود عدد من الضيوف العرب والأجانب، وهو التبرير الذي لم يقنع أحدا بكل تأكيد.

يذكر أن إدارة المهرجان لم تعلن حتى الآن قرارها بخصوص حفل الختام المنتظر أن يقام يوم الـ30 من الشهر الجاري، وما إذا كان سيتم إلغاء الحفل الختامي والاكتفاء بتوزيع الجوائز فقط، أم سيواصلون حالة اللامبالاة بمشاعر المصريين ويقيمون حفلا فنيا يقام هذا العام للأسف فوق دماء الشهداء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com