محمد رمضان يرد على انتصار بعدما ذكّرته ببداياته
مشاهير أخبار المشاهير
21 أبريل 2022 14:56

محمد رمضان يرد على انتصار بعدما ذكّرته ببداياته

avatar خلدون ضامر

تفاعل الفنان المصري محمد رمضان مع تصريح مفاجئ للفنانة انتصار، استذكرت فيه رحلة بحث الأول عن عمل حتى يصبح نجما في بداياته قبل سنوات.

وقالت انتصار في تصريحات تلفزيونية إنها فوجئت بثنائي شاب يحملان حقيبة ظهر على كتفهما ويحضران في وقت متأخر من الليل، عندما كانت تقدم مسرحية برفقة الراحل إبراهيم نصر، والمخرج محسن حلمي.

وأضافت النجمة المصرية أن الشاب النحيل طلب منها مساعدته في الحصول على فرصة لتقديم موهبته، وأكد لها أنهما يجوبان المسارح بحثا عن عمل وفرصة للتمثيل.

وبالفعل؛ حاولت انتصار مساعدتهما، فاستأذنت مخرج المسرحية وبطلها، بعدما شعرت بالحماس للثنائي ورفضت أن تحرجهما أو تخرجهما من المسرح، وجاهدت كي يقدما ما يستطيعان تقديمه.

وأوضحت انتصار أن المخرج وافق على منح الثنائي دقائق معدودة لاستعراض الموهبة، وبعد أن انتهيا صفقت لهما الفنانة، وشددت على أنهما يمتلكان الموهبة الحقيقية، ثم غادرا.

وأشارت الفنانة انتصار إلى أنه بعد مرور سنوات، التقى محمد رمضان بها في دورة من دورات مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، فأخبرها بالموقف الذي وقع بينهما، وكيف تعاملت معه في المسرح.

وعلق محمد رمضان على تصريح انتصار بالقول: ”كنت بدور على شغل يا انتصار.. دلوقتي الشغل بيدور عليا“.

كما تفاعل العديد من متابعي الفنان المصري على تصريح انتصار وردها عليه، وقالوا إن لكل مجتهد نصيب، ورمضان اجتهد وطور من موهبته، وأصبح في مصاف النجوم الأوائل في مصر.

2022-04-278460906_654104722742489_2098162220318578486_n

وأضاف آخرون بأن حديث انتصار يؤكد أن رمضان لم يدخل الفن صدفة أو بالواسطة، بل اجتهد على نفسه، ورحلة المتاعب والمصاعب التي خاضها الفنان المصري لم تكن انتصار الأولى التي تحدثت عنها، بل هناك العديد من النجوم الذين يعرفون الفنان المصري منذ بداياته.

في غضون ذلك كان الداعية المصري الدكتور مبروك عطية، قد انتقد مهاجمي الفنان محمد رمضان على مواقع التواصل؛ بسبب استعراضه لأمواله وطائرته الخاصة وأسطول سياراته، مؤكدا أن ”الناس تنظر إلي الفنان محمد رمضان، من جميع الزوايا ما عدا زاوية واحدة، ولا يصح أن يغفل الناس عنها“.

وتحدث عطية عبر مقطع فيديو بعنوان ”محمد رمضان والزوايا الغائبة عنه“، عن الأشخاص الذين ينظرون إلى محمد رمضان على أنه غني ولديه ممتلكات خاصة باهظة الثمن، دون النظر إلى الزاوية الغائبة عنه، وقال: ”لا ينظر أحد إلى محمد رمضان، على أنه شاب مصري شاف الويل عشان ياخد دور يمثل فيه، وأنه شقي وتعب ونجح، ونتيجة كل هذا هي الفلوس التي يملكها“.