فوشيا جديد فوشيا

نيللي تسرق الأضواء بدموعها وشبابها

كل الأضواء كانت على الفنانة الكبيرة نيللي في حفل ختام مهرجان القاهرة للفنون، في دورته الأولى، التي أقيمت مساء أمس في مسرح "الهوسابير" بالقاهرة، والتي حملت اسمها. ولم تستطع النجمة المخضرمة، التي تركت بصمة في عالم الفوازير، أن تكبت دموعها من التأثر، وهي محاطة بحب الناس، وذلك أثناء تكريمها في حفل ختام المهرجان. تألقت نيللي برشاقتها وجمالها، من خلال مكياج خفيف، مع ترك شعرها على طبيعته كعادتها دائماً. كما حافظت على نضارة بشرتها رغم تقدمها في السن، حتى لكأن الزمن توقف عندها. وتعتبر نيللي من الشخصيات الحساسة جداً، ودموعها قريبة من عيونها، وهي سريعة البكاء، وقد شوهدت أكثر من مرة في عدد من البرامج التي تستضيفها وهي تبكي.
أخر الأخبار على فوشيا