هل تزوج كريستيانو رونالدو من حبيبته...

أخبار النجوم

هل تزوج كريستيانو رونالدو من حبيبته جورجينا رودريغز في المغرب؟

انتشر يوم أمس الأربعاء خبر زواج أسطورة كُرة القدم كريستيانو رونالدو، 34 عامًا، من حبيبته عارضة الأزياء العالمية جورجينا رودريغز، 25 عامًا، سرًّا في المغرب، دون وجود صورٍ من الزّفاف. ومع أنّ كريستيانو ليس من المشاهير الذين يهتمون لِما يُقالُ عنهم في الصّحافة، إلّا أنّه نفى جميع الشائعات المُتعلّقة بزواجه سرًّا في المغرب. وكانت المجلة الإيطالية Novella 2000 هي من أطلق تلك الشّائعة، لكنّ مصادر مُقرّبة من لاعب كُرة القدم نفتها، بل ووصفت أنباء زواج كريستيانو وجورجينا سرًا في شهر آب/أغسطس الماضي بـ "المُزيّفة". جاءت شائعات عقد قِران رونالدو من حبيبته التي يواعدها منذ عام 2016، بعد أن كشف مؤخرًا

انتشر يوم أمس الأربعاء خبر زواج أسطورة كُرة القدم كريستيانو رونالدو، 34 عامًا، من حبيبته عارضة الأزياء العالمية جورجينا رودريغز، 25 عامًا، سرًّا في المغرب، دون وجود صورٍ من الزّفاف.

ومع أنّ كريستيانو ليس من المشاهير الذين يهتمون لِما يُقالُ عنهم في الصّحافة، إلّا أنّه نفى جميع الشائعات المُتعلّقة بزواجه سرًّا في المغرب.

وكانت المجلة الإيطالية Novella 2000 هي من أطلق تلك الشّائعة، لكنّ مصادر مُقرّبة من لاعب كُرة القدم نفتها، بل ووصفت أنباء زواج كريستيانو وجورجينا سرًا في شهر آب/أغسطس الماضي بـ "المُزيّفة".

جاءت شائعات عقد قِران رونالدو من حبيبته التي يواعدها منذ عام 2016، بعد أن كشف مؤخرًا بأنّ لديه نيّة الزواج منها، بل وأصرّ بأنّ زواجه هو حلم حياة والدته التي تُدعى ماريا دولورس دوس سانتوس أفيرو.

ففي لقائه مع بيرس مورغان، قال رونالدو: "لقد ساعدتني كثيرًا، بالطّبع إنني أحبها، وسنتزوّج يومًا ما بالتّأكيد، فهذا حلم أمّي أيضًا".

واستطرد رونالدو قائلًا: "إذًا يومًا ما، لِما لا؟ فهي صديقتي، وإننا نتبادل أطراف الحديث، فقد فتحت قلبي لها وفتحت قلبها لي".

img

أمّا عن جورجينا، فقد دخلت حياة كريستيانو وأطفاله بشكلٍ سلس، علمًا بأنّ لديه كُلًا من كريستيانو الأصغر، 9 سنوات، والتوأمين البالغين من العُمر عامين؛ إيفا وماتيو، والطّفلة ألانا التي أنجبها من حبيبته رودريغز والبالغة من العُمر عامين أيضًا.

كما صرّحت رودريغز مؤخرًا بأنّه على الرّغم من عمل كريستيانو المُثير، إلّا أنّه ليس من السّهل أن تكون بعلاقةٍ مع شخصٍ مشهورٍ مثله، لكنّها ومع ذلك فلن تُغيّر شيئًا به.

وقالت جورجينا التي كانت تعمل مُساعدة في متجر غوتشي بأنّ علاقتهما كانت "حُب من أوّل نظرة" عندما التقيا للمرّة الأولى.

وفي حديثها مع صحيفة The Sun on Sunday، أضافت رودريغز أنّه إلى جانب الارتباط العاطفي الذي يجمع بينهما، فمن المُهم إبقاء شرارة الحُب مُشتعلة، ومن وجهة نظرها يكون ذلك بإغراء حبيبها عن طريق ارتداء اللانجوري.

وبما أنّ اللانجوري هو جزءٌ من حياتها اليومية، فقد شاركت رودريغز مؤخرًا بحملة ترويجية لمجموعةٍ مُتنوّعة من اللانجوري لصالح علامة Yamamay، وقالت حينها بأنهما أقوى سويًا، وإعجابهما ببعضهما البعض مُتبادل، لكن الإغراء والأحلام مُهمّة للغاية، لذلك فهي لا تنام إلا باللانجوري، بل وتختار الموديلات الأكثر إثارة.