أخبار النجوم

سُمية الخشّاب تُغلق حسابها على "إنستغرام" بعدما اتهمها أحمد سعد بالسرقة!

سُمية الخشّاب تُغلق حسابها على "إنس...

أقدمت الفنانة المصرية سُمية الخشّاب، على إغلاق حسابها الرسمي، عبر "إنستغرام"، وذلك بعد اتّهامات وجّهها لها طليقها، الفنّان المصريّ، أحمد سعد، بسرقة شقّته وخداعه. وما زالت الصور التي جمعت بين سمية الخشاب وطليقها عبر حساباتهما على "إنستغرام"، منشورة كما هي، ولكن بعد إغلاق حسابها أصبح "التاج"، الذي كان متواجدًا في صورهما غير متاح، بسبب هذا الإغلاق؛ وهو ما يوضح للبعض أنها حذفته من حسابها، ولكنها أغلقت الحساب فقط. وكانت سمية الخشّاب، ردت على اتهامات طليقها أحمد سعد، قبل إغلاق حسابها عبر "إنستغرام"، بساعات حيث كتبت قائلًة: "قل ما شئت في مسبة عرضي فالسكوت عن اللئيم جواب، لست عديمة الجواب ولكن

أقدمت الفنانة المصرية سُمية الخشّاب، على إغلاق حسابها الرسمي، عبر "إنستغرام"، وذلك بعد اتّهامات وجّهها لها طليقها، الفنّان المصريّ، أحمد سعد، بسرقة شقّته وخداعه.

وما زالت الصور التي جمعت بين سمية الخشاب وطليقها عبر حساباتهما على "إنستغرام"، منشورة كما هي، ولكن بعد إغلاق حسابها أصبح "التاج"، الذي كان متواجدًا في صورهما غير متاح، بسبب هذا الإغلاق؛ وهو ما يوضح للبعض أنها حذفته من حسابها، ولكنها أغلقت الحساب فقط.

وكانت سمية الخشّاب، ردت على اتهامات طليقها أحمد سعد، قبل إغلاق حسابها عبر "إنستغرام"، بساعات حيث كتبت قائلًة: "قل ما شئت في مسبة عرضي فالسكوت عن اللئيم جواب، لست عديمة الجواب ولكن الأسد لا يرد على الكلاب".

ويبدو أن إغلاق سُمية، لحسابها، جاء لمنع تداول أي تصريحات على لسانها أو الرد على متابعيها، خاصًة أن إحدى متابعاتها، قالت لها: "يعني بيتهمك إنك سرقتي شقته وتقولي مش هرد إزاي مش فاهمة".

وبرّرتْ سمية الخشّاب، عدم ردّها، حيث علقت للمتابعة فقالت: "مش محتاجة أرد حبيبتي لإن أنا حد بيحترم جمهوره ومش بهتم بالتفاهات".

وانتشرت العديد من الحسابات الوهمية لسمية الخشّاب، عبر "إنستغرام"، ذكرت عدة تصريحات على لسانها بشأن الرد على أحمد سعد، ووصفها لبرنامج "شيخ الحارة"، الذي تُقدمه الإعلامية المصرية بسمة وهبة، بأنه برنامج غير محترم.

وتداولت العديد من المواقع الصحفية، هذه الأخبار على اعتبار أنها حسابات رسمية للفنانة المصرية.

وكان الفنّان المصريّ أحمد سعد، نفى كلّ ما قالته طليقته، بشأن رفع قضيّة طلاق عليه، مؤكّدًا أنّه هو من قام بتطليقها غيابيًا، دون علم منها، موضّحًا، أنّه اتّخذ هذا القرار، بعد أنْ تعرّض للخيانة والخداع منها.

وعن أسباب الطّلاق، قال: "هي ضحكت عليا وأنا آمنتلها جامد بكل ما أملك وأنا كنت محتاج لها في الفترة دي.. كنت محتاج ست، أنا راجل مهرجل وحياتي غير منظمة، وكنت بشتغل كويس وبكسب كويس ومضيع، وكنت محتاج للأمان وست يتآمن لها وهي كانت أمينة جدًا على فلوسي".

وأوضح: "كنت بعمل حفلات في المحافظات وأرجع أديها الفلوس وأحط القرش على القرش.. جت قالتلي إنت لازم تجيب بيت ملك.. وأنا بأمان شديد قلت لها اكتبي البيت باسمك والشيكات عشان إنتي الي بتروحي تسددي كل شهر القسط، ولما أقولك أبقى انقلي الملكية ليا ابقى اعملي كده".

واختتم حديثه: "أنا طلبت منها كده عشان مكنش عندي دفتر شيكات ومليش تعاملات مع البنوك.. لكن لما طلبت منها تنقلي ملكية البيت رفضت.. أنا كنت باختبر أنا عايش مع مين وبجس النبض.. فرفضت وقالتلي أديك حقها ده بعد ما الشقة غليت عن تمنها اللي أنا اشتريته به.. وفي الآخر اديتني شيك بربع تمنها وقالتلي إذا كان عاجبك".

اترك تعليقاً