أخبار النجوم

الصور الأولى لمنى فاروق وشيما الحاج أثناء التحقيق معهما في "الفيديوهات الإباحية".. شاهدي!

الصور الأولى لمنى فاروق وشيما الحاج...

عادت الفنانتان المصريتان منى فاروق وشيما الحاج، للمثول أمام النيابة لمواصلة التحقيق معهما في القضية المعروفة إعلاميًا بـ"الفيديوهات الإباحية". وكشفت مصادر لـ"فوشيا" أن استدعاء منى وشيما اليوم رغم أنهما امتثلا للتحقيق أمس وتم تجديد حبسهما، جاء لمواجهتهما بفيديوهات جديدة في القضية نفسها. وحصلت "فوشيا" على صور لمنى وشيما، تعتبر الأولى لهما بعد القبض عليهما، حيث كانتا في حالة انهيار ودخلتا في نوبة بكاء أثناء التحقيقات. وكانت منى وشيما قد اعترفتا في تحقيقات النيابة بأنهما مارستا الجنس مع المخرج والبرلماني المعروف خالد يوسف، بناء على طلبه، لكي يمنحهما أدوارًا فنية سواء في أعمال من إخراجه أو في أعمال أخرى من خلال

عادت الفنانتان المصريتان منى فاروق وشيما الحاج، للمثول أمام النيابة لمواصلة التحقيق معهما في القضية المعروفة إعلاميًا بـ"الفيديوهات الإباحية".

وكشفت مصادر لـ"فوشيا" أن استدعاء منى وشيما اليوم رغم أنهما امتثلا للتحقيق أمس وتم تجديد حبسهما، جاء لمواجهتهما بفيديوهات جديدة في القضية نفسها.

وحصلت "فوشيا" على صور لمنى وشيما، تعتبر الأولى لهما بعد القبض عليهما، حيث كانتا في حالة انهيار ودخلتا في نوبة بكاء أثناء التحقيقات.

وكانت منى وشيما قد اعترفتا في تحقيقات النيابة بأنهما مارستا الجنس مع المخرج والبرلماني المعروف خالد يوسف، بناء على طلبه، لكي يمنحهما أدوارًا فنية سواء في أعمال من إخراجه أو في أعمال أخرى من خلال علاقاته المتعددة في الوسط الفني.

وحسب ما جرى تداوله على مدار اليومين الماضيين، فقد أكدت الفنانتان أنهما تزوجتا عرفيًّا من خالد يوسف، وأن الأخير طلب منهما ممارسة الشذوذ الجنسي، وتنفيذ كل طلباته حتى تنالا الشهرة والنجومية.

وكانت نيابة أول مدينة نصر، قد أمرت بحبس الفنانتين 15 يومًا على ذمة التحقيقات، بعد انتشار مقاطع إباحية على نطاق واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعى، والمواقع الإلكترونية، تظهر فيه الممثلتان عاريتين مع مخرج شهير، قيل إنه لخالد يوسف.

اترك تعليقاً