أخبار النجوم

تامر حسني ضدّ عمرو دياب.. من ينتصر في حرب "التريند"؟

تامر حسني ضدّ عمرو دياب.. من ينتصر...

تشتدُّ المنافسة حاليًا بين الهضبة عمرو دياب ونجم الجيل تامر حسني، فكل منهما يرغب في جذب الأنظار إليه ليتصدّر معدلات البحث و"التريندات" دون غيره. من المؤكّد أن المنافسة ستكون صعبةً رغم تاريخ الهضبة الغنائي "40 عامًا من النجاحات"، ومشوار نجم الجيل "17 عامًا" منذ أن قدّمه المنتج نصر محروس عام 2001 في ألبوم مشترك مع النجمة شيرين عبدالوهاب. عمرو دياب وضربة البداية بدايةُ حرب "التريند" كانت مع طرح الهضبة ألبومه الغنائي الأخير "كل حياتي"، والذي حقق نجاحًا جماهيريًا كبيرًا للغاية. دياب تعمّد أن يكون طرح الألبوم على فترات متقطّعة بواقع أغنية كل أسبوعين حتى يحافظ على تصدره التريند لأطول فترة

تشتدُّ المنافسة حاليًا بين الهضبة عمرو دياب ونجم الجيل تامر حسني، فكل منهما يرغب في جذب الأنظار إليه ليتصدّر معدلات البحث و"التريندات" دون غيره.

من المؤكّد أن المنافسة ستكون صعبةً رغم تاريخ الهضبة الغنائي "40 عامًا من النجاحات"، ومشوار نجم الجيل "17 عامًا" منذ أن قدّمه المنتج نصر محروس عام 2001 في ألبوم مشترك مع النجمة شيرين عبدالوهاب.

عمرو دياب وضربة البداية

بدايةُ حرب "التريند" كانت مع طرح الهضبة ألبومه الغنائي الأخير "كل حياتي"، والذي حقق نجاحًا جماهيريًا كبيرًا للغاية.

دياب تعمّد أن يكون طرح الألبوم على فترات متقطّعة بواقع أغنية كل أسبوعين حتى يحافظ على تصدره التريند لأطول فترة ممكنة.

بدأ عمرو طرح ألبومه، بأغنية "ده لو اتساب" ثم توالت الأغاني منها "تعالي"، "كل حياتي"، "هدد"، و"يتعلموا"، حتى طرح الألبوم في النهاية بباقي أغانيه، ليتصدّر معدلات التريند والبحث على وسائل السوشيال ميديا المختلفة ومواقع الإنترنت.

نجم الجيل يرد

مع هذا النجاح الذي يعيشه "الهضبة"، فاجأ نجم الجيل تامر حسني، جمهوره، بإعلان إصابته بالتهاب شديد في الأحبال الصوتية، وأنه انتقل إلى إحدى المستشفيات، لإجراء جراحة عاجلة، ليسحب صدارة "التريند" من عمرو دياب لصالحه.

وكان من الممكن أن يتكتم تامر على تفاصيل تطورات مرضه، مثلما فعلت الفنانة إليسا، أثناء مرضها بسرطان الثدي، إلا أنه فضّل الإعلان لكي يحوّل الأنظار إليه بعدما كانت متجهةً إلى الهضبة وألبومه الجديد.

لم يتوقّف تامر عند هذا الأمر، بل صرّح للمقربين منه أن إصابته شديدة وقد تهدد مستقبله الغنائي، حتى ينشغل الجمهور بالأمر بشكل أكبر، وسرعان ما كان يلجأ لصفحته الشخصية حتى يطمئن الجمهور عليه، لتصبح أخباره محل اهتمام المواقع وصفحات السوشيال ميديا.

الهضبة يلجأ لـ"دينا"

مرّت أيام قليلة، حتى أحيا عمرو دياب حفلًا غنائيًا ضخمًا في إحدى الجامعات الخاصة بمصر.

وخلال تواجده على المسرح، فاجأ الهضبة الجماهير الغفيرة التي حضرت الحفل باصطحابه دينا الشربيني إلى المسرح وقدّمها للجمهور ثم غنى لها أغنيته الشهيرة التي قدّمها من أجلها "برج الحوت".

تصاعدت الهتافات والإشادات بالهضبة بسبب جرأته واعترافه بحبه لدينا أمام الجميع، ليصبح الثنائي من أهم التريندات التي تصدّرت مواقع الإنترنت في ذلك الوقت.

تامر يرفض الاستسلام!

واصل تامر رحلته مرة أخرى في جذب الأنظار، ويعلن سفره إلى أمريكا للعلاج هناك، حتى تبيّن أن سرّ سفره هو الوقوف إلى جوار زوجته التي تضع مولودها الثالث هناك، حيث أنجبت له "آدم".

ومع استمرار تصدُّر الهضبة التريندات بسبب حفلاته ونشاطه الغنائي، أعلن تامر في النهاية أنه يُحضّر بالفعل لحفل غنائي ضخم يوم 9 نوفمبر المقبل بالجامعة الأمريكية بالقاهرة الجديدة.

 

اترك تعليقاً