أخبار النجوم

هذا ما كُتب على "تي شيرت" سيلينا غوميز.. فهل قصدت جاستن بيبر؟

هذا ما كُتب على "تي شيرت" سيلينا غو...

محتوى مدفوع

صَدمت خُطوبة المغنّي العالمي "جاستن بيبر" وعارضة الأزياء العالمية "هايلي بالدوين" الكثيرين في الوسط الفنّي والعالم، وذلك لأنّهما لم يتواعدا إلّا لمُدة لم تصل إلى الشّهر، فكان وقعُها مُفاجئا على الجماهير. وما إن انتشر الخبر في الصّحف والمجلّات العالمية، حتّى بدأ اهتمام مصوري الباباراتزي يتضاعف بالنّجمة العالمية سيلينا غوميز، بحُكم العلاقة القوية التي جمعتها بحبيبها الأول جاستن بيبر، فالصّحافة تقف لها بالمِرصاد، لمعرفة ردّة فعلها على خطوبته الصّادمة. يوم أمس الثّلاثاء، شوهدت سيلينا في شوارع نيويورك برفقة صديقاتها، وقد ارتدت أزياء رياضية مُريحة، عبارة عن بنطلون رمادي، نسقته مع تي شيرت أسود، وانتعلت حذاء رياضيًا أبيض، بينما أسدلت خصلات شعرها

صَدمت خُطوبة المغنّي العالمي "جاستن بيبر" وعارضة الأزياء العالمية "هايلي بالدوين" الكثيرين في الوسط الفنّي والعالم، وذلك لأنّهما لم يتواعدا إلّا لمُدة لم تصل إلى الشّهر، فكان وقعُها مُفاجئا على الجماهير.

وما إن انتشر الخبر في الصّحف والمجلّات العالمية، حتّى بدأ اهتمام مصوري الباباراتزي يتضاعف بالنّجمة العالمية سيلينا غوميز، بحُكم العلاقة القوية التي جمعتها بحبيبها الأول جاستن بيبر، فالصّحافة تقف لها بالمِرصاد، لمعرفة ردّة فعلها على خطوبته الصّادمة.

يوم أمس الثّلاثاء، شوهدت سيلينا في شوارع نيويورك برفقة صديقاتها، وقد ارتدت أزياء رياضية مُريحة، عبارة عن بنطلون رمادي، نسقته مع تي شيرت أسود، وانتعلت حذاء رياضيًا أبيض، بينما أسدلت خصلات شعرها الدّاكنة على كتفيها.

ومن الأمور التي لفتت الانتباه إلى سيلينا، هي العبارة التي طُبعت على بلوزتها، والتي كانت "Only the Strong Survive" أي "الأقوى سينجو"، إذ رجّح خُبراء المشاهير بأنّها رسالة مُبطّنة لحبيبها السّابق جاستن بيبر، كونها على معرفة تامّة بطباعه التي يُخيّم عليها التّسرّع والطّيش.

وعندما سألها المُصوّرون ما تعليقك على خطوبة جاستن، تجاهلت سيلينا السّؤال، مع العلم أنّها كانت في حالة نفسية إيجابية، إذ بدت مُبتسمة ومستمتعة بوقتها مع صديقاتها.

وعلى صعيدٍ آخر، صرّح مصدرٌ مُقرّب من النّجمة أنّ سيلينا تفاجأت من عجلة جاستن في خطوبة هايلي، لكنّها لم تستغرب تصرّفه هذا؛ لأنها على علمٍ بطباع جاستن بيبر، وفي النّهاية لا تكترث بما يفعل، فقد تخطّت مشاعرها تجاهه، وهي سعيدة الآن وتُركّز على نفسها فقط!

يُذكر أنّ جاستن بيبر وسيلينا غوميز قد بدءا المواعدة منذ عام 2010 بشكل مُتقطّع، وكان آخر انفصالٍ بينهما في شهر مارس الماضي، عندما حاولت سيلينا التّأقلم مع بيبر في مُحاولتها الأخيرة، والتي باءت بالفشل!

تعليقات

مقالات ذات صلة