أخبار النجوم

ما سر ارتداء ميغان ماركل الكثير من الوردي الباهت؟

ما سر ارتداء ميغان ماركل الكثير من...

محتوى مدفوع

منذ أن دخلت ميغان ماركل الحياة الملكية رسميًا بعد زفافها الأسطوري إلى الأمير هاري يوم الـ19 من مايو هذا العام، طغى اللون الوردي الباهت على إطلالات دوقة ساسيكس الأنيقة. وعلى عكس إطلالاتها قبل حصولها على لقب دوقة، اعتمدت ميغان ماركل البالغة من العمر 36 عامًا، العديد من الفساتين السوداء القصيرة بالإضافة إلى بنطلونات الجينز الممزقة العصرية. وبحسب مجلة "نيو آيديا"، قال أحد الخبراء إن ستايل ميغان الجديد يعكس مواسم بريطانيا المتغيرة. بالإضافة إلى ذلك، أوضحت كارين هالر وهي خبيرة نفسية، أن اللون الوردي الناعم له تأثير مهدئ على مرتديه، كما كشفت أن اشتراك ميغان في العديد من الالتزامات الملكية منذ

منذ أن دخلت ميغان ماركل الحياة الملكية رسميًا بعد زفافها الأسطوري إلى الأمير هاري يوم الـ19 من مايو هذا العام، طغى اللون الوردي الباهت على إطلالات دوقة ساسيكس الأنيقة.

وعلى عكس إطلالاتها قبل حصولها على لقب دوقة، اعتمدت ميغان ماركل البالغة من العمر 36 عامًا، العديد من الفساتين السوداء القصيرة بالإضافة إلى بنطلونات الجينز الممزقة العصرية.

وبحسب مجلة "نيو آيديا"، قال أحد الخبراء إن ستايل ميغان الجديد يعكس مواسم بريطانيا المتغيرة.

بالإضافة إلى ذلك، أوضحت كارين هالر وهي خبيرة نفسية، أن اللون الوردي الناعم له تأثير مهدئ على مرتديه، كما كشفت أن اشتراك ميغان في العديد من الالتزامات الملكية منذ أن أصبحت رسميًا عضوًا في العائلة المالكة، سيكون بلا شك مثيرًا للأعصاب، ما يعتبر السبب المنطقي لاختيار اللون الوردي، إذ يهدئ الأعصاب ويخفف من معدل نبضات القلب.

أضافت هالر أن ميغان تعكس حبها لزوجها الأمير هاري من خلال هذا اللون الرومانسي بطريقة تلقائية، إذ كشفت أن الوردي الناعم يعكس الجانب الحنون والعطوف للحب، وهذا واضح في لغة الجسد بين ميغان وأميرها.

اترك تعليقاً