أخبار النجوم

في عيد ميلاد الملكة.. كيت ميدلتون تلتزم بالبروتوكول وميغان ماركل تخرقه

في عيد ميلاد الملكة.. كيت ميدلتون ت...

راهن خُبراء الأزياء والبروتوكولات الملكية، على أنّ "ميغان ماركل" ستتخلّى عن أسلوبها العصري في انتقاء الأزياء، فور دخولها العائلة الملكية البريطانية، لكنّ دوقة ساسكس ليست من هُواة الكلاسيكية، حتّى لو وصل الأمر بها إلى خرق بروتوكولٍ ملكيّ آخر. ففي احتفال بريطانيا بعيد ميلاد الملكة إليزابيث الـ92، والذي يُطلق عليه اسم Trooping The Colour، وصلت دوقة ساسكس "ميغان ماركل" إلى جانب زوجها الأمير هاري، بإطلالة وردية ناعمة، اختارتها من علامة "كارولينا هاريرا". وعلى الرّغم من أنّ فُستانها كان كلاسيكيّاً ومُناسباً تماماً لروح الحدث الوطني، إلّا أنها أضافت لمستها العصرية وكشفت عن ذراعيها وكتفيها، بشكلٍ اخترقت فيه بروتوكول التزام الحشمة وتغطية ذراعيها،

راهن خُبراء الأزياء والبروتوكولات الملكية، على أنّ "ميغان ماركل" ستتخلّى عن أسلوبها العصري في انتقاء الأزياء، فور دخولها العائلة الملكية البريطانية، لكنّ دوقة ساسكس ليست من هُواة الكلاسيكية، حتّى لو وصل الأمر بها إلى خرق بروتوكولٍ ملكيّ آخر.

ففي احتفال بريطانيا بعيد ميلاد الملكة إليزابيث الـ92، والذي يُطلق عليه اسم Trooping The Colour، وصلت دوقة ساسكس "ميغان ماركل" إلى جانب زوجها الأمير هاري، بإطلالة وردية ناعمة، اختارتها من علامة "كارولينا هاريرا".

وعلى الرّغم من أنّ فُستانها كان كلاسيكيّاً ومُناسباً تماماً لروح الحدث الوطني، إلّا أنها أضافت لمستها العصرية وكشفت عن ذراعيها وكتفيها، بشكلٍ اخترقت فيه بروتوكول التزام الحشمة وتغطية ذراعيها، كمثيلتها دوقة كامبردج كيت ميدلتون.

ومن الأمور التي لفتت الأنظار إلى الممثلة المُعتزلة أيضاً، هو تلويحتها الملكية، التي أصبحت أكثر احترافية مع الوقت، بدليل أنّها تدرّبت على إتقان التلويحة الملكية، ممّا يعني انخراطها السلس بالعائلة المالكة البريطانية.

أمّا عن دوقة كامبردج، فأسدلت "كيت ميدلتون" على جسدها الرّشيق على الرّغم من ولادتها أميرها الثالث "لويس" قبل شهرٍ تقريباً، فُستاناً أزرقاً بيبي بلو، وقد اختارته من علامتها المُفضّلة "أليكساندر ماكوين"، كما ولم تنسَ الدوقتان أنْ تضعا على رأسيهما قُبّعاتٍ، أضافت رونقاً ملكيّاً خاصّاً على إطلالتيهما.

اترك تعليقاً