أخبار النجوم

عارضة أزياء اختطفت لتباع لأثرياء الشرق الأوسط‎.. قصة صادمة!

عارضة أزياء اختطفت لتباع لأثرياء ال...

محتوى مدفوع

كشفت عارضة الأزياء البريطانية، كلوي إيلين، التي كانت قد تعرضت للاختطاف 11 تموز الماضي في مدينة ميلانو بإيطاليا، أن أحد الشابين اللذين اختطفاها ليعرضاها بالمزاد العلني على الانترنت، كان قد ضاجعها في باريس قبل ثلاثة أشهر. نشرت هذه الاعترافات الجديدة، اليوم، صحيفة "ديلي ميرور" البريطانية. ونقلت عن لسان مقربين من كلوي، أنها كانت التقت الشاب البولندي لوكاس باول هيريا (30عاماً) قبل ثلاثة أشهر في باريس أثناء تصويرها لقطات أزياء، ومارست الجنس معه.   وأضافت التفاصيل الجديدة أن لوكاس هيريا عاود الاتصال مع الشركة التي توظف كلوي وعرض عليها أن تنتقل هذه العارضة بالذات إلى ميلانو ليجري تنفيذ عقد عمل جديد،

كشفت عارضة الأزياء البريطانية، كلوي إيلين، التي كانت قد تعرضت للاختطاف 11 تموز الماضي في مدينة ميلانو بإيطاليا، أن أحد الشابين اللذين اختطفاها ليعرضاها بالمزاد العلني على الانترنت، كان قد ضاجعها في باريس قبل ثلاثة أشهر.

نشرت هذه الاعترافات الجديدة، اليوم، صحيفة "ديلي ميرور" البريطانية. ونقلت عن لسان مقربين من كلوي، أنها كانت التقت الشاب البولندي لوكاس باول هيريا (30عاماً) قبل ثلاثة أشهر في باريس أثناء تصويرها لقطات أزياء، ومارست الجنس معه.

 

وأضافت التفاصيل الجديدة أن لوكاس هيريا عاود الاتصال مع الشركة التي توظف كلوي وعرض عليها أن تنتقل هذه العارضة بالذات إلى ميلانو ليجري تنفيذ عقد عمل جديد، وعرض الدفع مقدماً، الأمر الذي جعل كلوي (20 سنة) تثق به، وتعود لممارسة الجنس معه أثناء فترة اختطافها لمدة ستة أيام في ميلانو، حيث قام بدور الحارس لها بدون أن تعرف أنه واحد من عصابة الخطف.

وتضيف التفاصيل أن هيريا ساعدها أثناء اختطافها أن تستحم وأحضر لها ملابس داخلية جديدة، وأن الخاطفين كانوا يرتبون لعرضها في مزاد على الانترنت بمبلغ 300 ألف دولار.

 

وقالت تقارير الشرطة الإيطالية إن كلوي، التي تعيش جنوب لندن مع أمها وكلبها، جرى ربط يديها ورميها في صندوق السيارة، واحتجازها لمدة 6 أيام قبل أن تنجح الشرطة الإيطالية والبريطانية بتحريرها من أيدي العصابة المسماة "مجموعة الموت الأسود" المتخصصة في بيع الفتيات لأثرياء من الشرق الأوسط، بسعر مبدئي هو 300 ألف دولار.

 

اترك تعليقاً