أخبار النجوم

الجزء الثاني من مسلسل "فيود" يحكي قصة تشارلز وديانا

الجزء الثاني من مسلسل "فيود" يحكي ق...

يتم التحضير للموسم الثاني من مسلسل "فيود"، حتى قبل بداية الموسم الأول منه، وبينما يستكشف المسلسل حالياً المشكلات التي تفجرت بين "بيت دافيس" و"سوزان ساراندون"، سيكون تركيزه القادم على قصة "الأمير تشارلز" و"الأميرة ديانا" التي تزوجت عندما كانت تبلغ من العمر 20 عاماً. ووفقاً لمجلة ماري كلير، قال المنتج التنفيذي ريان ميرفي للمجلة يوم السبت: "إن قصة تشارلز وديانا ستبدأ من مرحلة طلب الطلاق، فالقصة عن الألم الناتج عن انتهاء قصة خيالية، وخاصة بالنسبة لديانا ويبدأ المسلسل من وقت توقيع أوراق الطلاق حتى وفاتها". ووفقاً لـ"ديانا" في ذلك الوقت، كانت علاقة الحب السرية بين "تشارلز" و"كاميلا باركر بولز" هي إحدى

يتم التحضير للموسم الثاني من مسلسل "فيود"، حتى قبل بداية الموسم الأول منه، وبينما يستكشف المسلسل حالياً المشكلات التي تفجرت بين "بيت دافيس" و"سوزان ساراندون"، سيكون تركيزه القادم على قصة "الأمير تشارلز" و"الأميرة ديانا" التي تزوجت عندما كانت تبلغ من العمر 20 عاماً.

ووفقاً لمجلة ماري كلير، قال المنتج التنفيذي ريان ميرفي للمجلة يوم السبت: "إن قصة تشارلز وديانا ستبدأ من مرحلة طلب الطلاق، فالقصة عن الألم الناتج عن انتهاء قصة خيالية، وخاصة بالنسبة لديانا ويبدأ المسلسل من وقت توقيع أوراق الطلاق حتى وفاتها".

ووفقاً لـ"ديانا" في ذلك الوقت، كانت علاقة الحب السرية بين "تشارلز" و"كاميلا باركر بولز" هي إحدى المشكلات التي فرقت بين الزوجين، وكانت "كاميلا" هي السيدة التي ستصبح في نهاية المطاف زوجته الثانية.

وفي حين لم يكشف "مورفي" عن فريق التمثيل حتى الآن، وعما إذا كان الموسم الثاني يشابه الموسم الأول إلا أنه سيتم تمثيله ببراعة والبحث فيه بشكل شامل.

وقد كانت قصة الموسم الأول تدور حول المعركة التي استمرت عقودا بين أساطير هوليوود "ديفيس" و"كراوفورد"، ويمكن رؤية النساء يحاربن التمييز ضد كبار السن، والتمييز الجنسي، والتحيز ضد المرأة، وهي قصة لا تزال وثيقة الصلة بما يحدث في أيامنا هذه.

وقال ميرفي عن الموسم الحالي: "لقد صورنا أول 4 حلقات بينما نعتقد أن هيلاري كلينتون ستفوز، ولذلك تدور تلك الحلقات حول تقدم مكانة المرأة في المجتمع، ومن ثم فاز ترامب وأدركنا أنه من الصعب جداً تحقيق هذا التغيير الذي نشعر جميعاً أنه ضروري لمجتمعنا ولقد عملنا بجد لأنها قضية كبيرة حتى اليوم".

اترك تعليقاً