هذا ما قالته الفتاة المحجبة التي قبلت يدها النجمة العالمية أديل

هذا ما قالته الفتاة المحجبة التي قبلت يدها النجمة العالمية أديل

لبنى عبد الكريم

في لحظة عاطفية أثارت مشاعر الكثير من الحاضرين، قامت المغنية البريطانية أديل بتقبيل يد إحدى معجباتها في الحفل الأخير الذي أحيته في سيدني.

وتقول سميرا دانداشل أنها لم تصدق “حظها في تلك الليلة” عندما توجهت إليها النجمة وهي تغني لأكثر من 100 ألف شخص من الحضور في ملعب ANZ مساء أمس.

وصرحت دانداشيل إلى “ناين نيوز” قائلة: “كانت أديل قد انتهت من أغنيتها “عندما كنا صغاراً” فحملني خطيبي، أدي، على كتفيه”.

وتابعت:”لقد أجهشت بالبكاء وقالت لي أديل “لاتبكي يا عزيزتي” فقبلتُ يدها… وكانت المفاجأة عندما ردت علي بتقبيل يدي كذلك”.

والتقط بعض الأصدقاء هذه اللحظة على سناب شات، لأن هاتف السيدة دانداشل كانت بطاريته قد قاربت على النفاذ.

ويذكر أن سميرا البالغة من العمر 26 عاماً من أكبر عشاق أديل وفنّها، لذا فقد سارعت إلى حجز الدرجة الذهبية ووصلت بساعات قبل بدء الحفل حتى تكون أقرب إلى المنصة، علماً بأن تذاكر الدرجة الذهبية لكبار الشخصيات بلغ سعرها 750 دولاراً  وهي أفضل مكان لمشاهدة المغنية عن قرب.

وأضافت سميرا:”لم أصدق ما حدث معي للتو. لقد كانت هذه أفضل لحظات حياتي التي لن أنساها ما حييت”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com