أخبار النجوم

أحمد ماضي لـ"فوشيا": غسان الرحباني لا يمتلك سوى كنيته الرحبانية

أحمد ماضي لـ"فوشيا": غسان الرحباني...

محتوى مدفوع

تشهد الساحة الفنية بعض المشادات الكلامية أو الانتقادات اللاذعة، التي تشعل مختلف وسائل التواصل الاجتماعي، وتصبح حديث الوسط الفني والاجتماعي، بين الفينة والأخرى. ومن أبرز الأحداث التي حصلت مؤخراً، كان الكلام الذي وجهه الفنان غسان الرحباني إلى الشاعر أحمد ماضي خلال حلقة برنامج "منا وجر"، حيث اعتبره لا يفقه شيئا بالشعر، كما قلل من قيمته الفنية، وذلك بعد انتقاد ماضي لأغاني السيدة فيروز، بقوله إن بعضها يحتوي على أخطاء شعرية جسيمة، مثل أغنية "قمرة يا قمرة"، أما أغنية "يالله تنام ريما" ففيها تعنيف وجهل. وللوقوف عند هذا الحادثة، كان لموقع "فوشيا" لقاء مع الشاعر أحمد ماضي والذي جاء كالآتي.. بما

تشهد الساحة الفنية بعض المشادات الكلامية أو الانتقادات اللاذعة، التي تشعل مختلف وسائل التواصل الاجتماعي، وتصبح حديث الوسط الفني والاجتماعي، بين الفينة والأخرى.

ومن أبرز الأحداث التي حصلت مؤخراً، كان الكلام الذي وجهه الفنان غسان الرحباني إلى الشاعر أحمد ماضي خلال حلقة برنامج "منا وجر"، حيث اعتبره لا يفقه شيئا بالشعر، كما قلل من قيمته الفنية، وذلك بعد انتقاد ماضي لأغاني السيدة فيروز، بقوله إن بعضها يحتوي على أخطاء شعرية جسيمة، مثل أغنية "قمرة يا قمرة"، أما أغنية "يالله تنام ريما" ففيها تعنيف وجهل.

وللوقوف عند هذا الحادثة، كان لموقع "فوشيا" لقاء مع الشاعر أحمد ماضي والذي جاء كالآتي..

بما ترد على كلام غسان الرحباني الذي وجهه لك في برنامج "منا وجر"؟

من هو غسان الرحباني لكي أعلق على كلامه ؟ فكل ما بدر عنه سطحي ولا أساس له . كان الأجدر به أن يسلط الضوء على أخطائي في حال وجدت، لكنني كنت على صواب في انتقادي الموضوعي لبعض الأعمال الفنية للسيدة  فيروز.

برأيك هل انتقاده، هو نتيجة حملة موجهة ضدك، خاصة بعد انتقادك اللاذع لمحطة "ام تي في"؟

بالطبع هذه حملة أقل ما يقال عنها أنها "وسخة" وممنهجة، خاصة بعد أن غدرتني هذه القناة من خلال استضافتي ضمن برنامج "الحلقة الأخيرة" التي يقدمها الإعلاميان رجا نصر الدين ورودولف هلال، حيث تم حذف مختلف المواضيع التي كنا قد اتفقنا سابقا على التطرق إليها، فقد اجتزأ حديثي بما يخدم مصالحهم الخاصة ويضرني.

ألا تعتبر أن خلافك اليوم مع غسان سيشكل لك خلافا مع عائلة الرحباني بأسرها ؟

ليس لدي أي خلاف شخصي مع أحد من أفراد هذه العائلة، فأنا انتقدت أعمالا فنية ليست من المقدسات التي لا يمكن المساس بها . وأعتبر أنه لا بد من توجيه الإصبع نحو أي خطأ فني، وبالمقابل عليهم - "إذا عندهم حدا بيفهم" - أن يردوا على الانتقاد بطريقة بناءة. واستطرد بالقول تربيت على أعمال عاصي وزياد الرحباني، أما البقية فلا أعرف أي شيء عن أعمالهم.

كيف يمكن أن تنسى ما وجهه إليك غسان وتصفى النوايا؟

لا أعيره اي أهمية، وهنا أضع علامات استفهام حول أعماله الفنية فهل أثرت الأرشيف الفني؟ بالطبع لا، كونه لا يملك أي عمل سوى أغنية "بويه بويه " وتأليفه لفرقة 4cats فهذه الإنجازات هي إهانة للفن الراقي والأصيل. مختصر مفيد، غسان الرحباني لا يمتلك الموهبة الغنائية ولا التلحينية، فقط أهم ما يملك هو كنيته، التي تربطه بعملاقيّ الرحابنة زياد وعاصي.

ألا تشعر أن الحروب التي تشن ضدك هي على شخص أحمد ماضي وليس عمله ؟ برأيك ما السبب؟

عندما يحاربون شخص أحمد ماضي، يحاولون محاربة أعماله، فكل شخص ناجح لديه أعداء. كما أنني أبديت رأيي بشفافية مطلقة ولكن لسوء الحظ نحن في بلد لا يعترف بالخطأ.

هل يمكن أن تأخذ مبادرة التهدئة في الوسط الفني فلا تعير أهمية لما يقال وتأخذ مبدأ الحياد؟

أي شخص سوف يتعرض لي سوف أبادره بالرد، لا أستطيع الوقوف على الحياد فالساكت عن الحق شيطان أخرس. أنا فنان من حقي الانتقاد، والجميع ينتقد الأعمال الفنية الحديثة فهل أعمالهم مقدسة لا يمكن المساس بها ؟ مع العلم أن اكثر الأغاني القديمة تحمل في طياتها الكثير من الأسفاف والكلام السطحي والتافه.

اترك تعليقاً