اكتشفي إطلالة سيلين ديون الجريئة خلال إطلاق علامتها التجارية الجديدة

1111111

لبنى عبد الكريم

عُرفت سيلين ديون بصوتها القوي وأغنياتها الرومانسية التي تأسر القلوب وإحساسها العالي في الأداء، لكن تبين مؤخراً أن الذوق الرفيع للنجمة الكندية يشمل أيضاً مجالات أخرى لم تكن في الحسبان، مثل أناقتها التي خطفت أنفاس الحاضرين خلال حفل افتتاح علامتها التجارية الجديدة في لاس فيغاس.

وظهرت ديون التي تبلغ من العمر 48 عاما،ً  أمس الثلاثاء أمام كاميرات الصحافة في “ماندالي بي” حين ألقت كلمتها معلنة إطلاق علامتها التجارية الجديدة المتخصصة في الإكسسوارات النسائية وحقائب اليد، وكانت ترتدي سترة بيضاء اللون يتوسطها قلب أحمر مزين بأسهم متلألئة على مستوى الصدر وتنورة قصيرة، مضيفة القليل من الدراما بزوج أحذية شتوية حمراء اللون غطت ساقيها لغاية أعلى الفخدين.

صاحبة أشهر أغنية في عالم السينما “قلبي سيستمر في الخفقان”، عرضت بعضاً من منتجاتها على الجمهور بينما كانت تتحدث وتغني لهم. كما لم تنس الحديث عن زوجها رينيه أنجليل الذي توفي العام الماضي، مبينة أنه كان ليكون فخورًا بما أنجزته بعد غيابه عنها، حسب صحيفة “الديلي ميل”.

 

وصرحت ديون لقناة “إنترتينمنت تونايت” قائلة:”لم يتسن لزوجي المتوفى أن يشاركني نجاحي هذا لكنني على يقين بأنه كان سيفتخر بي… فلقد كنت متواجداً معي في كل نجاحاتي”.

وعلى الرغم من أن وفاة زوجها كان صعباً عليها إلا أن النجمة ديون بينت أنها استجمعت قواها لتواصل حياتها وتؤسس لمشروعها الجديد، قائلة: “لازال زوجي يمدني بالقوة التي من خلالها أخطو في هذه الحياة والتي من خلالها أقف إلى جانب أطفالي كربّة أسرة”.

والجدير بالذكر أن الزوجين عاشا قصة حب رائعة منذ زواجهما في العام 1994، فعملت ديون مع رينيه بشكل وثيق كمدير لأعمالها حتى وفاته بسرطان الحلق في يناير من العام 2016.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com