لماذا رفضت “شام” تلبية طلب والدتها أصالة؟

لماذا رفضت “شام” تلبية طلب والدتها أصالة؟

رحاب درويش

وجّهت المطربة السورية أصالة رسالة شديدة الرقّة لابنتها “شام” من زوجها السابق أيمن الذهبي، حيث نشرت عبر حسابها في إنستغرام، صورة لابنتها قبل عدة سنوات، بدت خلالها بنفس الملامح البريئة والجميلة.

هكذا كانت إبنتي قبل أعوام قليله ، وكبرت وتعلّمت وتعلّقت بالعلم وتبحث في كل شيء ، تريد أن تعرف وتسعى لأن تعلم ، صفاتها الإنسانيّه ليس لها مثيل … فاليوم مثلاً لم أكن بأحسن أحوالي تحمّلتني ولم تناقشني كي لا تزيد غضبي ، رجوتها أن تتركني وحدي ولكنّها لم تقبل ، حضنتني وبكلماتها الطيّبه ملأت روحي سكينه ، أريد أن أشكرها أمامكم على احترامها لي ومحبتها ، فالمحبّة والإحترام يظهران وقت الغضب لا وقت السلام ، كبرت ولم تكبر علي ، تعلّمت ولكنّها تعلم أنّها دائماً تحتاج أن تسمع ماتعلّمته أنا ، فلم تعلّمني ، كنت أمّها وأصبحت أمّي . #أصاله #العائله @shamalzahabi

A photo posted by Assala Nasri (@assala_official) on

وعلّقت النجمة السورية على الصورة قائلة: “هكذا كانت ابنتي قبل أعوام قليلة، كبرت وتعلّمت وتعلّقت بالعلم وتبحث في كل شيء، تريد أن تعرف وتسعى لأن تتعلم، صفاتها الإنسانيّة ليس لها مثيل، فاليوم مثلاً لم أكن بأحسن أحوالي، تحمّلتني ولم تناقشني كي لا تزيد غضبي، رجوتها أن تتركني وحدي، ولكنّها لم تقبل، حضنتني وبكلماتها الطيّبة ملأت روحي سكينة”.

وأكملت “أصالة” رسالتها المؤثرة لابنتها قائلة: “أريد أن أشكرها أمامكم على احترامها لي ومحبتها، فالمحبّة والاحترام يظهران وقت الغضب لا وقت السلام، كبرت ولم تكبر علي، تعلّمت ولكنّها تعلم أنّها دائماً تحتاج أن تسمع ما تعلّمته أنا، فلم تعلّمني، كنت أمّها، وأصبحت أمي”.

وتلقت “أصالة” من متابعيها العديد من تعليقات الإعجاب والإشادة بعلاقتها الرائعة مع ابنتها من ناحية، وأسرتها كلها من ناحية أخرى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com

التعليقات