هذا ما حلّ بمجوهرات كيم كارداشيان بعد عملية السطو!

هذا ما حلّ بمجوهرات كيم كارداشيان بعد عملية السطو!

رحاب درويش

اعترف أحد اللصوص، الذين سرقوا نجمة تلفزيون الواقع الأمريكية الشهيرة كيم كارداشيان، أثناء تواجدها بالعاصمة الفرنسية في أكتوبر الماضي، أن جميع مجوهرات النجمة العالمية تم  “صهرها” ثم بيعها، حتى يصعب وصول الشرطة إلى السارقين، مضيفا: “كنا نعلم أن الشرطة وزّعت مواصفات المجوهرات على الجميع”.

 

وأضاف اللص، في التحقيقات التي كشفت عن جزء منها صحيفة “لوموند” الفرنسية، إن القطعة الوحيدة التي لم يتم صهرها هي خاتم الخطوبة الذي أهداه المطرب العالمي كاني ويست لزوجته كيم كارداشيان، ويقدّر بحوالي 3 ملايين ونصف المليون دولار.

وأشار اللص، الذي كشفت الصحيفة الفرنسية عن اسمه “عمر”، وعمره 60 عاما، إلى أنه ظلّ مع باقي اللصوص موجود في العاصمة الفرنسية “باريس” لفترة ليست طويلة بعد واقعة السرقة، قبل أن يغادروا بعد ذلك إلى بلجيكا.

يذكر، أن النجمة العالمية قد أعلنت تعرضها لسطو مسلح من عدد من الملثمين، أثناء وجودها في شقتها بباريس، وأن اللصوص قد قيّدوها، قبل أن يسرقوا بعض مجوهراتها، ويفروا هاربين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com