وسام صليبا لـ” فوشيا”: هذا هو التعاون الأخير مع ” مروان حداد”!

وسام صليبا لـ” فوشيا”: هذا هو التعاون الأخير مع ” مروان حداد”!

بيروت - فابيان عون

أكد الفنان والممثل وسام صليبا أنه لا يشعر  بالخجل من موضوع عمله كموظف في محطة للوقود أو نادل في مقهى  في أميركا، معتبرا أنه لمن المفيد أن يعتمد الإنسان على نفسه ما سيساهم في بناء شخصيته المميزة، القوية والمستقلة.

ولفت الفنان وسام صليبا – في حديث خاص لموقع “فوشيا”- إلى أن سفره لأميركا كان رغبة في  إكمال دراسته والتخصص ، نافيا أن يكون الهدف الكامن خلف ذلك هو إصراره على إثبات الذات بعيداً عن نجومية والده الفنان غسان صليبا، كاشفاً أنه لطالما تمنى الوقوف أمامه بأي عمل مشترك يشبهه من دون أن يكون دخيلا على ” الساحة”.

كما أشار إلى أنه يعيش هذه الأيام سعادة كبيرة بعدما انتهى من تسجيل الديو الذي سيجمعه بوالده الفنان غسان صليبا “مش عم صدق حالي” من كلمات وألحان سليم عساف، توزيع داني حلو .

وأكد وسام صليبا أن هذا الديو من انتاجهما الخاص، وهو في مرحلة الميكساج ، وسيتم تصويره بعد أسبوعين أو ثلاثة أسابيع على طريقة الفيديو كليب، لافتا إلى أنه خاض هذه التجربة كونها تشبهه إلى حد كبير،  أكثر من تيتر مسلسل ” متل القمر”.

وأضاف: ” كان لي تجارب سينمائية عندما كنت أعيش في أميركا، إلا أنني عندما لعبت دور البطولة في فيلم ” لأني بحبك” شعرت أنني فعليا رجعت إلى دياري. بالطبع سأعيد الكرة حتى أنني افكر جدياً بخوض تجربة الإنتاج، فنحن بصدد وضع الركائز الأساسية لشركة تمد يد المساعدة للكتاب الجدد ، مستطردا نحن بحاجة إلى ” دم جديد ” و للتعاون بيننا وبين شركات الإنتاج المتواجدة والممولين لتصوير أفلام ومسلسلات تحكي واقعنا وتمثلنا إلى حد كبير”.

وختم الفنان وسام صليبا حديثه بالكشف عن عمل درامي جديد  سوف يشارك به، ويعرض خلال شهر رمضان المبارك وهو من إنتاج  شركة مروى غروب لصاحبها مروان حداد ، لافتا الى أنه سيكون العمل الأخير الذي يتضمنه العقد الموقع بين الطرفين منذ حوالى السنتين والنصف”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com