مشاهير

حورية فرغلي.. ضحية الأخطاء الطبية وابتعدت عن الشاشة بسبب التنمر

عانت الفنانة المصرية حورية فرغلي في حياتها كثيرا، وعاشت صدمات قاسية انتهت بابتعادها عن التمثيل وعالم الفن، بعد أن كانت نجمة يطلبها المخرجون والجمهور، لكن ما جعلها تفضل الاختفاء عن الأضواء هو العمليات الطبية الفاشلة التي خضعت لها بعد أن سقطت عن حصانها بحادث خطير كسر أنفها وظهرها؛ ما جعلها عرضة لسخرية الناس وظنهم بأنها ضحية عمليات التجميل، لكنها صرحت كثيرا في عدة مقابلات أنها لم تُجمّل أنفها وأنها لا تحتاج لأي تجميل فهي حازت على لقب ملكة جمال مصر في عام 2002. وصرحت الفنانة مؤخرا أنها تعاني من الوحدة والاكتئاب الشديد بعد ابتعاد الوسط الفني عنها وحتى الذين كانت

عانت الفنانة المصرية حورية فرغلي في حياتها كثيرا، وعاشت صدمات قاسية انتهت بابتعادها عن التمثيل وعالم الفن، بعد أن كانت نجمة يطلبها المخرجون والجمهور، لكن ما جعلها تفضل الاختفاء عن الأضواء هو العمليات الطبية الفاشلة التي خضعت لها بعد أن سقطت عن حصانها بحادث خطير كسر أنفها وظهرها؛ ما جعلها عرضة لسخرية الناس وظنهم بأنها ضحية عمليات التجميل، لكنها صرحت كثيرا في عدة مقابلات أنها لم تُجمّل أنفها وأنها لا تحتاج لأي تجميل فهي حازت على لقب ملكة جمال مصر في عام 2002.

وصرحت الفنانة مؤخرا أنها تعاني من الوحدة والاكتئاب الشديد بعد ابتعاد الوسط الفني عنها وحتى الذين كانت تعتبرهم أصدقاءها من الفنانين، لم يعد أحد يتصل بها يهنئها في أي عيد أو يدعوها للحفلات الفنية أو المهرجانات وحفلات توزيع الجوائز، وقالت إن هاتفها "مبقاش بيرن" كل ذلك بسبب إصابتها في أنفها التي أثّرت على مظهرها وجمالها، وشوهت صوتها "كما قالت".

فوشيا رصدت أهم محطات حياة حورية فرغلي والصدمات التي تعرضت لها خلال تلك السنوات.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً