مشاهير

عبير سندر تكشف عن أول لفظ عنصري تعرضت له بطفولتها

كشفت المودل والبلوغر السّعوديّة عبير سندر، عن أول لفظ عنصري تعرضت له بطفولتها عندما كان عمرها 6 سنوات وكان من جانب طفلة كانت تلعب معها في شارعها الذي كانت تسكن فيه مع أهلها آنذاك، موضحة أن الطفلة جارتها قالت لها: "يا لعبدة"، ما جعلها تبكي بشدة رغم عدم علمها بمعني الكلمة. وقالت عبير سندر في معرض حديثها عن تلك القصة في حسابها عبر موقع "إنستغرام" إنها روت لوالدتها هذا الموقف فقامت الأخيرة بالاشتباك مع أهل الطفلة التي قالت لها هذا اللفظ، لافتة إلى أن والدتها شرحت لها معناه، مبينة أن هذا كان أول موقف لها مع العنصرية. ووجهت عبير سندر

كشفت المودل والبلوغر السّعوديّة عبير سندر، عن أول لفظ عنصري تعرضت له بطفولتها عندما كان عمرها 6 سنوات وكان من جانب طفلة كانت تلعب معها في شارعها الذي كانت تسكن فيه مع أهلها آنذاك، موضحة أن الطفلة جارتها قالت لها: "يا لعبدة"، ما جعلها تبكي بشدة رغم عدم علمها بمعني الكلمة.

وقالت عبير سندر في معرض حديثها عن تلك القصة في حسابها عبر موقع "إنستغرام" إنها روت لوالدتها هذا الموقف فقامت الأخيرة بالاشتباك مع أهل الطفلة التي قالت لها هذا اللفظ، لافتة إلى أن والدتها شرحت لها معناه، مبينة أن هذا كان أول موقف لها مع العنصرية.

ووجهت عبير سندر رسالة للآباء والأمهات الذين يقومون على تربية أبنائهم قائلة إن الطفلة التي قالت لها الكلمة من المؤكد أنها سمعتها من والدها ووالدتها فأصبحت الطفلة تقولهاعلى أنها شيء طبيعي مردفًة: "كونوا أفضل.. ربوا أطفالكم صح".

وكتبت عبير سندر قائلة: "هاذا اليوم كانت أول مرة أسمع كلمة (عبدة) وما كنت اعرف ايش معناها.. كنت جالسة ألعب مع قريباتي وبعض البنات الصغار فالمراجيح حسب ما اتذكر وجات بنت في عمري دفتني وقالتلي (ابعدي من قدامي يالعبدة) أتذكر إني رحت لماما وأنا أبكي وسألتها، إيش يعني يالعبدة؟؟".

وأضافت المودل السعودية قائلة: "و طبعًا أمي ما سكتت وسألتني مين اللي قاللي دي الكلمة وراحت لأهل البنت ومسحت بيهم الأرض .. بعدها شرحتلي الكلمة وهادي كانت من أول مواقفي مع العنصرية .. كان عمري يمكن 6 سنوات".

وأردفت عبير سندر قائلة: "المغزى من دي القصة هوا انكم تعرفو قد ايش التربية الكويسة للاطفال تفرق، هادي الطفلة كررت كلمة سمعتها من أهلها للأسف، وبكدا تصير الكلمات العنصرية طبيعية وعادية عند البعض، لدرجة إنو يجو بعض الناس يقولولي (لا تتحسسي، ترا عادي، لا تكبري الموضوع) لانهم متعوديين على إن هادا الكلام طبيعي... كونو أفضل، ربو أطفالكم صح".

واختتمت قائلة: "رسالة لـ عبير الصغيرة .. أنتي أجمل وأقوى وأذكى من ما تتخيلي كوني واثقة دائمًا من نفسك وآمني فيها .. حيجي يوم وتصيري الامرأة اللي كنتِ دايما تتطلعي لها".

img

وعاشت الفتاة السعودية عبير سندر طفولة مشوهة بسبب لون بشرتها، حيث تعرضت للتنمر وتحملت الكثير من عبارات السخرية والتمييز العنصري بسبب بشرتها الداكنة التي لم يعهدها السعوديون.

وحولّت عبير سندر ذات الأصول الأفريقية بشرتها لسلاح ضد المجتمع تواجهه بهم إذْ شقت طريقها لمحاربة العنصرية، حتى اشتهرت كأول مدوّنة فيديو أزياء وجمال من المملكة العربية السعودية.

وتخطت شهرة عبير سندر حدود المملكة العربية السعودية، حتى إن أشهر الماركات التجارية لمستحضرات التجميل والموضة استعانت بها لتمثيل منتجاتها وحضرت أكبر الحفلات والمناسبات الدولية.

 


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً