مشاهير

المودل مريم ناظم تستعيد إنستغرامها.. ومن ساعدها يتعرض لانتقاد

قالت المودل اليمنية مريم ناظم، إنها استطاعت أن تستعيد حسابها في إنستغرام، والذي تم اختراقه وحدوث عطل به تسبب في حذف جميع الصور والمتابعين لديها، كاشفة عن هوية الشخص الذي ساعدها في استعادة الحساب وهو التقني سعد الضاوي. ووثقّت مريم ناظم مقطع فيديو جديدا لها تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي ذكرت فيه: "التقني سعد الضاوي أكيد كتير يعرفونه إنه إنسان جد معروف في شغله وبعد يوم تقريبًا استلمت حسابي .. وجاهز". وتفاعل العديد من المتابعين عبر موقع التواصل الاجتماعي مع مقطع الفيديو، حيث تسببت مريم ناظم في انتقادات وجهها الجمهور للتقني سعد الضاوي، حيث أكد الكثيرون أنهم تحدثوا مع

قالت المودل اليمنية مريم ناظم، إنها استطاعت أن تستعيد حسابها في إنستغرام، والذي تم اختراقه وحدوث عطل به تسبب في حذف جميع الصور والمتابعين لديها، كاشفة عن هوية الشخص الذي ساعدها في استعادة الحساب وهو التقني سعد الضاوي.

ووثقّت مريم ناظم مقطع فيديو جديدا لها تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي ذكرت فيه: "التقني سعد الضاوي أكيد كتير يعرفونه إنه إنسان جد معروف في شغله وبعد يوم تقريبًا استلمت حسابي .. وجاهز".

وتفاعل العديد من المتابعين عبر موقع التواصل الاجتماعي مع مقطع الفيديو، حيث تسببت مريم ناظم في انتقادات وجهها الجمهور للتقني سعد الضاوي، حيث أكد الكثيرون أنهم تحدثوا مع سعد الضاوي سابقًا لاستعادة حسابات خاصة بهم ولكنه لم يجب، حتى أن أحدهم قال إنه يتواصل معه منذ 3 أشهر ولم يرد عليه.

https://twitter.com/nadia_almobark/status/1268352133226729472

وكانت قد ظهرت مريم ناظم في مقطع فيديو وهي تبكي بحرقة بعد حذف جميع صورها على حسابها في إنستغرام بعد اختراق حسابها، وعقب إعادة الموقع حسابها، حدث عطل تسبب في حذف جميع الصور والمتابعين.

وقالت مريم ناظم: "بعد أن أعادوا الحساب قاموا بحذف الصور والذكريات الموجودة فيها بالإضافة إلى المتابعين الذين تتابعهم"، وأضافت: "راح تعب ثلاث سنين، أنا تعبت خلاص والله خلاص اش الناس هذي".

ويتابع مريم ناظم أكثر من 400 ألف شخص عبر حسابها على إنستغرام، وتتنوع صورها ما بين الأزياء الأوزبكية واليمنية مع لمسة عصرية، كما تعد أول عارضة أزياء يمنية، وتعود أصولها لأب يمني من محافظة البيضا وأم روسية، وتعيش حاليًا في أوزباكستان وتحمل الجنسيتين اليمينة والروسية.

انطلقت شهرة مريم ناظم للمرة الأولى في عالم التواصل الاجتماعي عام 2016، وبدأت تشتهر شيئاً فشيئاً بسبب جمالها الممزوج بين الشرق والغرب، فهي معروفة بعينيها الواسعتين وشعرها الطويل.

يُذكر أن مريم ناظم احتفلت العام الماضي بزفافها على الأوزبكي متسابق السيارات الشهير قيوموف، في حفل فخم أقيم في أحد فنادق العاصمة طشقند، وتباهت العروس بجمالها وإطلالتها مرتدية فستان زفاف ناعما وأنيقا، بالإضافة لإكسسوارات الشعر والطرحة الطويلة، وقد تركت "ناظم" شعرها منسدلًا.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً