مشاهير

مريم ناظم تتصدر بسبب حديثها باللهجة اليمنية.. والجمهور: دوبلاج

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بفيديو للمودل اليمنية "مريم ناظم" التي تملك جمالا مميزا، وتواصلت ناظم مع جمهورها بكل بساطة وباللهجة اليمنية. وكشفت خلال الفيديو أنها تبلغ من العمر 24 عامًا، وأنها من منطقة دراع في اليمن، لأب يمني وأم روسية، كما ردت على التعليقات كلها التي قالت إن الفيديو يبدو كأنه مدبلج بسبب جمال مريم وتحدثها باليمنية، بأن هناك عددا كبيرا من فتيات اليمن يملكن جمالا ملفتا، وأكدت أنها لا تشبه والدتها الروسية، حيث إن الأخيرة شقراء وتملك عيونا ملونة. واستطردت ناظم بأنها شخصيًا تعرف عددا من فتيات اليمن الجميلات، وأنها عاشت معهن في اليمن، كما ضحكت من طلبات الزواج

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بفيديو للمودل اليمنية "مريم ناظم" التي تملك جمالا مميزا، وتواصلت ناظم مع جمهورها بكل بساطة وباللهجة اليمنية.

وكشفت خلال الفيديو أنها تبلغ من العمر 24 عامًا، وأنها من منطقة دراع في اليمن، لأب يمني وأم روسية، كما ردت على التعليقات كلها التي قالت إن الفيديو يبدو كأنه مدبلج بسبب جمال مريم وتحدثها باليمنية، بأن هناك عددا كبيرا من فتيات اليمن يملكن جمالا ملفتا، وأكدت أنها لا تشبه والدتها الروسية، حيث إن الأخيرة شقراء وتملك عيونا ملونة.

واستطردت ناظم بأنها شخصيًا تعرف عددا من فتيات اليمن الجميلات، وأنها عاشت معهن في اليمن، كما ضحكت من طلبات الزواج التي وصلتها، معلقة: فقط الرجل يحق له الزواج بـ 4؟، وأضافت "شو أقول لزوجي.. أقوله بدي أتزوج عليك".

وعند كشفها عن زواجها، بدأ الجمهور بطلب يد شقيقتها للزواج، لتضحك وتؤكد أن شقيقتها ستصبح "عانس" بسبب كثرة طلبات الزواج التي وصلتها.

وتفاعل الجمهور مع الفيديو مؤكدين أن ناظم تملك جمالا ملفتا، مُثنين على حديثها باللهجة اليمنية وعدم قيامها بالتحدث بالإنجليزية مثل الكثيرات من الفاشينيستات.

ومريم ناظم هي أول عارضة أزياء يمنية في العالم، ودخلت عالم مواقع التواصل الاجتماعي عام 2016 ويتابعها أكثر من 300 ألف شخص على إنستغرام.

وولدت ناظم في اليمن من أب يمني وأم روسية وهي تعيش منذ سنوات في أوزبكستان، وسبق وأن صرحت بأنها تفكر أن تدخل عالم التمثيل.

وفي عام 2019، احتفلت عارضة الأزياء اليمنية مريم ناظم بزواجها من سائق السيارات الأوزبكي الشهير قيوموف، بحفل زفاف ضخم ضجت فيه جميع المواقع الإخبارية، ومواقع التواصل الاجتماعي.

واختارت مريم آنذاك فستان زفاف مطرزا بشكل فخم من تصميم الأوزبكية shadovi، تميز بتصميمه الفخم وتنورته المنفوشة المزينة بتطريزات.

وأكملت ناظم إطلالتها بتسريحة ناعمة، مع إكسسوارات زينت مقدمة تسريحتها، واستطاع المكياج الذي اعتمدته أن يبرز جمالها الذي يجمع بين الملامح العربية والروسية.

واختار العروسان زينة تميزت بألوانها الذهبية وديكورها الفخم، والورود التي زينت الطاولات وكل زوايا صالة الزفلف.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً