مشاهير

حليمة بولند: نجاح برنامج رامز جلال "مستفز".. والخلل فينا!

كشفت الإعلامية الكويتية حليمة بولند سبب النجاح الساحق الذي يحققه الفنان المصري رامز جلال من خلال برنامج المقالب الذي يقدمه كل عام، موضحة أن السبب في ذلك هو أن الجميع ينتظر مشاهدة برنامجه على الرغم من أنهم على علم بأنه كذب ومفبرك، فهو البرنامج الوحيد الذي يشاهده النقاد قبل المتابعين. وقالت حليمة، في برنامجها على التلفزيون الكويتي: "نجاح رامز مستفز.. شئنا أم أبينا هو يحقق نجومية ساحقة.. نتكلم عن نسبة مشاهدة خلال يومين 50 مليونًا.. نتكلم عن أن هذا العمل أصبح تريند بشكل يومي على منصات التواصل الاجتماعي.. نتكلم عن أنه صار حديث الصغار قبل الكبار.. هذا بحد ذاته نجاح".

كشفت الإعلامية الكويتية حليمة بولند سبب النجاح الساحق الذي يحققه الفنان المصري رامز جلال من خلال برنامج المقالب الذي يقدمه كل عام، موضحة أن السبب في ذلك هو أن الجميع ينتظر مشاهدة برنامجه على الرغم من أنهم على علم بأنه كذب ومفبرك، فهو البرنامج الوحيد الذي يشاهده النقاد قبل المتابعين.

وقالت حليمة، في برنامجها على التلفزيون الكويتي: "نجاح رامز مستفز.. شئنا أم أبينا هو يحقق نجومية ساحقة.. نتكلم عن نسبة مشاهدة خلال يومين 50 مليونًا.. نتكلم عن أن هذا العمل أصبح تريند بشكل يومي على منصات التواصل الاجتماعي.. نتكلم عن أنه صار حديث الصغار قبل الكبار.. هذا بحد ذاته نجاح".

وأضافت: "ولكن إذا تحدثنا بالمصري عن الخلل.. فإن الخلل بنا نحن، لأن برنامج رامز دائما سيظل الكذبة التي كلنا نعرف حقيقتها، ومع ذلك ننتظر أن نشاهدها ونكون سعداء وهو يكذب علينا".

واختتمت حديثها، قائلة: "هذا هو التفسير الحقيقي لنجاح رامز المستفز.. يعني جميعنا ننتقده ونتابعه، وهذا سبب انتشاره ونجاحه المستفز لدى الكثيرين".

ولا يزال برنامج "رامز مجنون رسمي" يثير حالة من الجدل، ويتلقى انتقادات كثيرة مثلما هو الحال في كل موسم رمضاني يقدم خلاله الفنان المصري برنامج المقالب الخاص به، وهو ما يصاحبه نداءات ومطالب كثيرة بوقف بثه كل عام.

وأكد عضو المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في مصر حاتم زكريا، أنه تم إجراء محاولات كثيرة قبل ذلك لوقف برامج رامز جلال، وليس في هذا العام فقط؛ لافتًا إلى عدم تجاوب الجهات المعنية بالأمر.

وقال عضو الأعلى للإعلام في تصريحات خاصة لـ "فوشيا" إنه "تم التواصل مع إدارة قناة إم بي سي التي تبث البرنامج، لكن لم يكن هناك أي حلول" مؤكدًا أن "القناة لا تخضع لسلطة مصر، والقانون لا يسمح بوقفها، ولا نملك قطع البث عنها".

وشدد زكريا على أن "بث (إم بي سي) على قمر نايل سات، لا يمنح الحق في وقفها، مثلها مثل قنوات الإخوان التي تبث من إسطنبول على القمر ذاته وعرب سات أيضًا، ولم يتم وقفها"، لافتًا إلى أن "تصوير البرنامج انتهى، والضيوف حصلوا على المقابل المادي المتفق عليه".

وأضاف أن "هناك مبالغ كبيرة بملايين الجنيهات تم صرفها على البرنامج، وأنه حال حدوث استجابة من قبل الجهات المعنية بوقف البرنامج يتطلب ذلك دفع تعويض ضخم، مثلما حدث مع برنامج باسم يوسف، الذي دفع له مبلغ كبير وقتها".

ولفت إلى أنه "آلية المواجهة لرامز جلال، تكون من خلال امتناع الضيوف من الفنانين وغيرهم، عن الظهور في البرنامج"، مشيرًا إلى أن كل من يظهر في البرنامج على علم بكل ما يحدث، والاعتماد على الديكور مثل ما يحدث في الأفلام الأمريكية، والمقدم "بيستعبط، ومفهم الضيف إن كل دا مش حقيقي".

يذكر أن هناك انتقادات كبيرة يواجهها الفنان رامز جلال، كل عام، بسبب برامج المقالب التي يقدمها مع النجوم، لكن هذا العام بدأ الهجوم عليه منذ الحلقة الأولى بسبب فكرة البرنامج التي تعتمد على تعذيب وإرهاب الضيف نفسيًا، ومدى تأثير ذلك في الجمهور المتابع له خاصة الأطفال.


 

قد يعجبك ايضاً

قد يعجبك ايضاً