رامي مالك يتفوق على برادلي كوبر في...

مشاهير

رامي مالك يتفوق على برادلي كوبر في حفل توزيع جوائز الغولدن غلوب!

حصد الفنان المصري الأمريكي، رامي سعيد مالك جائزة "غولدن غلوب"، كأفضل ممثل عن دوره في الفيلم الدرامي Bohemian Rhapsody، والذي أدى فيه دور مغني "الروك" الراحل فريدي ميركوري. وقال مالك خلال تسلمه الجائزة، إنه سعيد للغاية بحصوله على هذا التكريم، حتى أنه يشعر بأن قلبه يتدفق بسرعة كبيرة، موجها الشكر للبطل الذي نال من أجله الجائزة، وأيضاً عائلته التي ساندته في مشواره الفني. وكان حفل توزيع جوائز "غولدن غلوب" قد أقيم بنسخته الـ 76، في الساعات الأولى من صباح الاثنين، بفندق بيفرلي هيلتون بولاية لوس أنجلوس الأمريكية، لتوزيع جوائز جمعية الصحافة الأجنبية في هوليود (HFPA). جدير بالذكر أنه كان ضمن

حصد الفنان المصري الأمريكي، رامي سعيد مالك جائزة "غولدن غلوب"، كأفضل ممثل عن دوره في الفيلم الدرامي Bohemian Rhapsody، والذي أدى فيه دور مغني "الروك" الراحل فريدي ميركوري.

وقال مالك خلال تسلمه الجائزة، إنه سعيد للغاية بحصوله على هذا التكريم، حتى أنه يشعر بأن قلبه يتدفق بسرعة كبيرة، موجها الشكر للبطل الذي نال من أجله الجائزة، وأيضاً عائلته التي ساندته في مشواره الفني.

وكان حفل توزيع جوائز "غولدن غلوب" قد أقيم بنسخته الـ 76، في الساعات الأولى من صباح الاثنين، بفندق بيفرلي هيلتون بولاية لوس أنجلوس الأمريكية، لتوزيع جوائز جمعية الصحافة الأجنبية في هوليود (HFPA).

جدير بالذكر أنه كان ضمن المرشحين لهذه الجائزة برادلي كوبر عن دوره في فيلم "النجم مولود"، ووليم دافو لدوره في فيلم "فان غوغ عشية الخلود"، ولوكاس هيدجز عن فيلم "الشخصية المحطمة"، وجون ديفيد واشنطن عن دوره في "رجل العشيرة السوداء".

ولعب مالك عام 2018 دور الموسيقار ميركوري في فيلم السيرة الذاتية "افتتان البوهيمية"، وحصل أداؤه على إشادة من النقاد، الذين رشحوه لجائزة "غولدن غلوب" لأفضل ممثل في فيلم درامي.

واستطاع مالك لعب دور شخصية المغني فريدي ميركوري بأداء مبهر، إذ جسد شخصيته بكافة تفاصيلها، ولم يترك أي تفصيلة أثناء تجسيده للدور.

وينتمي رامي سعيد مالك لعائلة مصرية، ولكنه ولد في لوس أنجلوس في 12 مايو 1981، وفضّل التمثيل وأداء موهبته الفنية في الدراما الأمريكية.

وتدور أحداث الفيلم الذي حصد مالك من أجله الجائزة، حول تتبع صعود فرقة Queen، من خلال أغانيها الأيقونية، حتى يصلوا إلى نجاح لا مثيل له، ولكن في تحول غير متوقع، يقرر "فريدي" الابتعاد عن الفرقة لتحقيق مسيرته الفردية.