مشاهير

ميغان ماركل تستمدُّ ذكاء تصرّفاتها من بعض حيل لغة الجسد!

ميغان ماركل تستمدُّ ذكاء تصرّفاتها...

 لم تصل دوقة ساسكس، ميغان ماركل، لما هي عليه الآن من انسجام، وتناغم، وشعبية كبرى في بريطانيان وخارجها من فراغ، بل هناك عوامل، كان لها دور كبير في ذلك الأمر، من أبرزها ذكاء ميغان، واستعانتها ببعض الحيل، الخاصّة بلغة الجسد، التي تُعينها على الوصول بشكل سريع، لقلوب، وعقول من تخاطبهم، سواء كانوا أناسًا عاديين، أو غير ذلك. وعلَّقتْ على ذلك، خبيرة لغة الجسد البريطانية، جودي جيمس، في تصريحات خصّتْ بها صحيفة اكسبريس "ميغان متحدّثة ذكية للغاية، لأن تجربتها في مجال التمثيل تسمح لها بدمج 4 أساليب مؤثّرة للغة الجسد، للتواصل، والتفاعل مع الغير بشكل طبيعي". وتابعتْ جودي "وتستعين ميغان أولاً بما

 لم تصل دوقة ساسكس، ميغان ماركل، لما هي عليه الآن من انسجام، وتناغم، وشعبية كبرى في بريطانيان وخارجها من فراغ، بل هناك عوامل، كان لها دور كبير في ذلك الأمر، من أبرزها ذكاء ميغان، واستعانتها ببعض الحيل، الخاصّة بلغة الجسد، التي تُعينها على الوصول بشكل سريع، لقلوب، وعقول من تخاطبهم، سواء كانوا أناسًا عاديين، أو غير ذلك.

وعلَّقتْ على ذلك، خبيرة لغة الجسد البريطانية، جودي جيمس، في تصريحات خصّتْ بها صحيفة اكسبريس "ميغان متحدّثة ذكية للغاية، لأن تجربتها في مجال التمثيل تسمح لها بدمج 4 أساليب مؤثّرة للغة الجسد، للتواصل، والتفاعل مع الغير بشكل طبيعي".

وتابعتْ جودي "وتستعين ميغان أولاً بما يطلق عليها فجوة "V المقلوبة" أسفل إبطيها، وتلك الفجوة إما أنْ تظهر ثقة بالنفس، أو عدم ثقة، إذا تمّ تقريب الذراعين من الجسد.

ويعتبر حجم تلك الفجوة مثاليًا، مع إبعاد المرفقين عن الخصر، وهي إيماءة يتمّ استخدامها بصورة فعّالة من جانب ميشيل أوباما كذلك. كما أنّها تحظي بتأثير شخصيّ، ممّا يجعل المتحدّث يشعر بقدر أكبر من الثقة في النفس".

كما نوّهتْ جودي، إلى أنّ ميغان تمتلك مهارة غاية في القوة، حين يتعلق الأمر بالتواصل بالعين، حيث أنّها تستعين بنطاق شامل، عند تواصلها بلغة العيون مع الآخرين.

وأضافتْ "تتواصل مع كامل الجمهور بعمل مسح كامل لجميع الحضور بواسطة عينيها. كما أنّ إيماءات يدها القوية تعتبر حركة مميّزة بأصابعها المُفلطحة، ما يبرز الولع والحماسة بالنسبة لما تقوله، أو تتحدّث عنه، ما يضمن تعزيز حضورها".

ولفتتْ جودي أيضًا، إلى حركة تشبيك يديها ببعضهما، بين إيماءاتها المختلفة، حيث تسحب يديها برفق، مرارًا وتكرارًا، في إشارة دالة على كونها شخصية متواضعة.

 

اترك تعليقاً