مشاهير

كيف احتفلتْ الأميرة ديانا بعيد ميلادها الأخير قبل شهرين من وفاتها؟

كيف احتفلتْ الأميرة ديانا بعيد ميلا...

صادف يوم أمس الأحد، الأول من يوليو 2018، عيد ميلاد الراحلة "ليدي ديانا"، وكانت أميرة القلوب قد احتفلت بعيد ميلادها الـ36، والأخير عام 1997، وتوفيتْ في أغسطس 31 من العام نفسه. وكانت ديانا قد أجرتْ مقابلة مطولة مع مجلة "فانيتي فير" الشهيرة، والتي انتشرت قبل يوم واحد من عيد ميلادها، تحدثت فيها عن نيتها في البدء ببناء حياة جديدة بعد طلاقها من الأمير تشارلز. وعلى الرغم من انخراط ديانا بالأعمال الخيرية، وانشغالها بالمساعدات الإنسانية معظم الوقت، إلا أنّها قرّرت في يوم ميلادها الأخير الابتعاد عن ذلك المجال، وأخذ استراحة قصيرة للاهتمام بنفسها وحياتها. وفي ذلك اليوم، قالت الكاتبة تينا براون،

صادف يوم أمس الأحد، الأول من يوليو 2018، عيد ميلاد الراحلة "ليدي ديانا"، وكانت أميرة القلوب قد احتفلت بعيد ميلادها الـ36، والأخير عام 1997، وتوفيتْ في أغسطس 31 من العام نفسه.

وكانت ديانا قد أجرتْ مقابلة مطولة مع مجلة "فانيتي فير" الشهيرة، والتي انتشرت قبل يوم واحد من عيد ميلادها، تحدثت فيها عن نيتها في البدء ببناء حياة جديدة بعد طلاقها من الأمير تشارلز.

وعلى الرغم من انخراط ديانا بالأعمال الخيرية، وانشغالها بالمساعدات الإنسانية معظم الوقت، إلا أنّها قرّرت في يوم ميلادها الأخير الابتعاد عن ذلك المجال، وأخذ استراحة قصيرة للاهتمام بنفسها وحياتها.

وفي ذلك اليوم، قالت الكاتبة تينا براون، إنّ أميرة القلوب حصلت على نحو 90 باقة من الورود، كما أنّ ابنها الأمير هاري، حرص على مكالمتها بالهاتف من المدرسة، وطفق زملاؤة يغنّون لها: "كل عام وأنت بخير".

أما في المساء، فكانت الأميرة ديانا ضيفة شرف، في احتفال مرور 100 عام، على تأسيس معرض "تيت" في لندن، ولفتت يومها الأنظار بإطلالتها الخلابة، حيث اختارت فستانًا أسود لامعًا، من توقيع المصمّم المغربي "جاك أزاغوري" بياقة مربعة، كشفت عن رقبتها، التي تزينت بتشوكر مرصعًا بالألماس والأحجار الكريمة.

وفي ذلك الحدث، تلقّتْ ديانا العديد من الهدايا من معجبيها، إذْ قدموا لها بطاقات معايدة، وأزهار، وحتى البالونات.

  

يُذكر أنّ الأميرة ديانا قد توفيت في حادث سيارة غامض، حيث أكّدتْ وسائل الإعلام آنذاك، أنّ مصوري الباباراتزي، الذين لحقوا ديانا كانوا السبب بارتطام السائق بالجدار الإسمنتي، عندما كان يحاول الهرب خوفاً منهم.

اترك تعليقاً