مشاهير

"حركة يد" الأمير هاري لحظة إعلان خطبته تكشف أسراراً!

"حركة يد" الأمير هاري لحظة إعلان خط...

محتوى مدفوع

تلعب حركة الجسم دوراً كبيراً في توصيل المعاني والأفكار باعتبارها جزءاً من لغة الاتصال غير المنطوقة، وتزيد أهميتها عندما تصدر عن شخصيات مشهورة عالمياً مثل الأمير البريطاني هاري تشارلز، الذي التقطت له العديد من الصور في مناسبات مختلفة، وهو يخفي دائماً جزءاً من يده اليمنى في بدلته، كان آخرها صورة إعلان خطوبته على الممثلة الأمريكية ميجان ماركل أمام قصر كنسينغتون. ووفقا لخبراء لغة الجسد، فإن هذه الحركة يمكن أن تكون إيماءة متعمدة أو عادة طفوليّة أو مزيجاً من الاثنين، إذ يرى خبير لغة الجسد تراسي براون، مؤلف كتاب "تأثير لغة الجسم والكلام"، أن حركة هاري ربما تكون مزيجاً من كونها

تلعب حركة الجسم دوراً كبيراً في توصيل المعاني والأفكار باعتبارها جزءاً من لغة الاتصال غير المنطوقة، وتزيد أهميتها عندما تصدر عن شخصيات مشهورة عالمياً مثل الأمير البريطاني هاري تشارلز، الذي التقطت له العديد من الصور في مناسبات مختلفة، وهو يخفي دائماً جزءاً من يده اليمنى في بدلته، كان آخرها صورة إعلان خطوبته على الممثلة الأمريكية ميجان ماركل أمام قصر كنسينغتون.

ووفقا لخبراء لغة الجسد، فإن هذه الحركة يمكن أن تكون إيماءة متعمدة أو عادة طفوليّة أو مزيجاً من الاثنين، إذ يرى خبير لغة الجسد تراسي براون، مؤلف كتاب "تأثير لغة الجسم والكلام"، أن حركة هاري ربما تكون مزيجاً من كونها عادة طبيعية تحمل معنى نفسي .

ونقل موقع "هاربرز بازارا" عن براون قوله: "للوهلة الأولى يمكن اعتبار هذه الحركة مجرد عادة منذ الصغر، إلا أن تغطية الأمير لمنطقة أسفل الصدر بيديه، قد تعطي أيضا رسالة برغبته في حماية نفسه وعدم الراحة إزاء بعض المواقف، مثل التواجد تحت دائرة الضوء أمام آلاف المصوريين من كل أنحاء العالم.

أما خبيرة لغة الجسد بلانكا كوب، فترى أن إيماءة هاري تعد طريقته النفسية في حماية نفسه أثناء المواقف العامة المُقلقة، ومنها التواجد أمام عدسات آلاف المصوريين، مشيرة إلي أن "وضع الأمير هاري ليديه على بطنه بمثابة حاجز لحمايته من موقف لا يشعر فيه بالراحة". ففي صورة إعلان خطبته، أراد هاري أن تبدو حركة يديه وسيلته ليظهر للآخرين أنه لا يحمي نفسه فحسب، وإنما أحباءه أيضا، وفي مقدمتهم ميجان بالطبع".

يأتي ذلك، فيما يرى آخرون أن حركة هاري مجرد حركة عادية يريد منها تدفأة يديه في بدلته، أو إيماءة خاصة بنمط استعداده للتصوير، على الرغم من تأكيد براون وكوب على أنها دليل على التوتر، مثل عضّ الأظافر، وحركة اهتزاز الساق وتدوير الشعر، كما أن هارى يسعى من خلال هذه الحركة إلي طمأنة نفسه من القلق أو الإجهاد.

اترك تعليقاً