مشاهير

بالصور.. شاهدي ما يتعرض له الرؤساء والأمراء من مواقف محرجة!

بالصور.. شاهدي ما يتعرض له الرؤساء...

محتوى مدفوع

لا تخلو الحياة من المواقف المحرجة التي نتعرض لها بين الحين والآخر، فكم من مرة فوجئت بكسر كعب حذائك وأنت تسيرين في أحد الشوارع؟ وما أكثر أن ترفع الرياح طرف فستانك فتنكشف ساقاك بالكامل. كذلك الحال مع أفراد العائلات المالكة، فهم ليسوا ببعيدين عن هذه المواقف المحرجة التي يتفادونها بكل قوتهم وترصدهم لنا مجلة "بوب شوغر" المهتمة بحياة المشاهير. تتعرض هذه الشخصيات الهامة للمواقف المحرجة أثناء تساقط الأمطار وهبوب العواصف كغيرهم من البشر العاديين، ولكن يمكن للشخص العادي أن يؤجل ميعادا مهما بسبب ظروف الطقس السيئة، ولكن هذه الشخصيات المهمة ليس بوسعهم إلغاء المواعيد لمجرد تقلب أحوال الطقس. فعلى سبيل

لا تخلو الحياة من المواقف المحرجة التي نتعرض لها بين الحين والآخر، فكم من مرة فوجئت بكسر كعب حذائك وأنت تسيرين في أحد الشوارع؟ وما أكثر أن ترفع الرياح طرف فستانك فتنكشف ساقاك بالكامل.

كذلك الحال مع أفراد العائلات المالكة، فهم ليسوا ببعيدين عن هذه المواقف المحرجة التي يتفادونها بكل قوتهم وترصدهم لنا مجلة "بوب شوغر" المهتمة بحياة المشاهير.

تتعرض هذه الشخصيات الهامة للمواقف المحرجة أثناء تساقط الأمطار وهبوب العواصف كغيرهم من البشر العاديين، ولكن يمكن للشخص العادي أن يؤجل ميعادا مهما بسبب ظروف الطقس السيئة، ولكن هذه الشخصيات المهمة ليس بوسعهم إلغاء المواعيد لمجرد تقلب أحوال الطقس.

فعلى سبيل المثال، نرى الأميرة "كيت ميدلتون" وهي تسير بجانب الأمير "وليام" وهي ترتدي فستانا باللون الأبيض من تصميم "إميليا ويكستيد"، وقد ارتفع الفستان أعلى ركبتيها بفعل الرياح وهي تحاول السيطرة على الموقف بالمشي ببطء شديد.

وهذه الأميرة ماري" وقد أفلتت إحدى قدميها من الحذاء الذي تنتعله وهي تحاول التقاطه بسرعة، وقد ارتدت فستانا مطبعا، وفي يدها حقيبة باللون البيج من "شانيل".

 

وتظهر الملكة "رانيا" ملكة الأردن وهي تحاول ضبط الوشاح أعلى كتفيها، وكانت ترتدي فستانا أسود مكشوف الكتفين وتغطي كتفيها بوشاح من اللون نفسه.

أما الملكة فيكتوريا فلم تكن بمنأى من المواقف المحرجة، فقد تعرقل ذيل فستانها الذهبي الرائع من توقيع "ايلي صعب"، وكذلك نرى الملكة "ليتسيا" ملكة إسبانيا وقد تعلق شعرها بالقلادة التي ترتديها وهي تحاول فك الاشتباك بينهما.

كذلك تداعب الرياح قبعة الملكة "اليزابيث الثانية" وهي تحاول جاهدة الامساك بها قبل أن تفلت وتقع على الأرض.

والأمير وليام فضل حماية نفسه فقط من الأمطار بالمظلة متناسيا حق الأميرة كيت بحمايتها من الأمطار! وكانت ترتدي فستانا رائعا من تصميم "تيمبرلي".

وازدحمت يدا الأميرة "اليزابيث" فون ثورن دوقة برابانت، وهي ابنه فيليب ملك بلجيكا، بعدد كبير من الأغراض الخاصة ولم تجد مكانا تضعها فيه فوضعتها على ساقيها، أثناء تواجدها في أسبوع الموضة بنيويورك.

يبدو أن الزر العلوي في سترة "شارلوت كاسيراجي بوميليني ماري" وهي الطفلة الثانية لكارولين أميرة هانوفر"، كان ضيقا على عنقها ويسبب لها الاختناق وهي تحاول التنفس بكياسة شديدة، وكانت ترتدي سترة بيضاء، وتضع نظارة شمسية من راي بان على عينيها.

ولم تتوقع الأميرة تشارلين أميرة موناكو أن تجد السيدة الأولى الألمانية وهي تخطو بالفستان الذهبي الأنيق بجوارها.

اترك تعليقاً