مشاهير

الرئيس محمود عباس يستقبل مشتركي "أراب آيدول".. وهذا ما تلقاه من يعقوب شاهين

الرئيس محمود عباس يستقبل مشتركي "أر...

محتوى مدفوع

نزولا عند طلب فخامة الرئيس الفلسطيني محمود عباس، زار أمس مشتركو "أراب آيدول " الثلاث - يعقوب شاهين، أمير دندن، وعمار الغزكي - مقر إقامته في بيروت، حيث تبادلوا معه أوساط الكلام في جلسة ودية، داعمة تكللت بتقديم يعقوب هدية مميزة إلى الرئيس، وهي عبارة عن نسخة من القرآن الكريم مزدان بالصدف وهو من نسيج عمل والد هذا المشترك. فكما هو معلوم أن هذا اللقاء لم يعلن عنه مسبقا، بل تفاجأ به متتبعو برنامج "أراب آيدول" عبر انتشار صور خاصة بهذا اللقاء الذي وصف بالمميز والمنصف دون أي أوجه تفرقة حيث أصر الرئيس على تواجد المشترك اليمني. وبعد هذه الزيارة

نزولا عند طلب فخامة الرئيس الفلسطيني محمود عباس، زار أمس مشتركو "أراب آيدول " الثلاث - يعقوب شاهين، أمير دندن، وعمار الغزكي - مقر إقامته في بيروت، حيث تبادلوا معه أوساط الكلام في جلسة ودية، داعمة تكللت بتقديم يعقوب هدية مميزة إلى الرئيس، وهي عبارة عن نسخة من القرآن الكريم مزدان بالصدف وهو من نسيج عمل والد هذا المشترك.

فكما هو معلوم أن هذا اللقاء لم يعلن عنه مسبقا، بل تفاجأ به متتبعو برنامج "أراب آيدول" عبر انتشار صور خاصة بهذا اللقاء الذي وصف بالمميز والمنصف دون أي أوجه تفرقة حيث أصر الرئيس على تواجد المشترك اليمني.

وبعد هذه الزيارة الخاطفة التي قام بها المشتركون، ترددت بعض الأخبار التي تشير إلى أن الرئيس محمد عباس سيستغل زيارته الرسمية إلى لبنان لدعم مشتركي "أراب آيدول" يعقوب شاهين وأمير دندن، اللذين يتنافسان على اللقب مع نظيرهما اليمني عمار العزكي، فضلا عن حضوره شخصيا إلى الحفل النهائي وتتويج فلسطين مرة جديدة على هذا اللقب.

أما السؤال الذي يطرح نفسه هل تزامن زيارة الرئيس محمود عباس إلى لبنان  مع حفل التتويج هو وليد الصدفة، أم أنه تعمد التواجد في لبنان شخصيا خلال هذه الفترة ودعم موهبتين فلسطينيتين تستحقان الثناء؟.

وهل ستشكل هذه الزيارة حافزا للجمهور اليمني من أجل تكثيف التصويت لصالح ابن بلدهم عمار العزكي ومساعدته على انتزاع اللقب لأول مرة لصالح بلدهم اليمن؟.

اترك تعليقاً