مشاهير

في عيد ميلادها: حلا شيحة وأخواتها.. بداية واحدة ونهايات مختلفة

في عيد ميلادها: حلا شيحة وأخواتها.....

تحتفل الفنانة المصرية المعتزلة حلا شيحة، اليوم الخميس، بعيد ميلادها الـ38، حيث أنها من مواليد القاهرة في مثل هذا اليوم الموافق 23 فبراير من عام 1979، لأم لبنانية وأب مصري هو الفنان التشكيلي أحمد شيحا. وقد اتجهت "حلا" مثل شقيقتيها "هنا" و"مايا" للعمل في الفن، ولكن مسيرة كل منهما اختلفت بعد ذلك، حيث كانت البدايات واحدة، ولكن النهايات كانت مختلفة جدا. البداية حققت "حلا" نجاحا كبيرا في الأعمال الفنية التي شاركت فيها، سواء في الدراما أو السينما، وهي النجاحات التي أهلتها للقيام ببطولة بعض الأعمال خلال فترة وجيزة، ومنها "كامل الأوصاف" أمام الفنان الراحل عامر منيب، و"الليمبي" أمام الفنان محمد

تحتفل الفنانة المصرية المعتزلة حلا شيحة، اليوم الخميس، بعيد ميلادها الـ38، حيث أنها من مواليد القاهرة في مثل هذا اليوم الموافق 23 فبراير من عام 1979، لأم لبنانية وأب مصري هو الفنان التشكيلي أحمد شيحا.

وقد اتجهت "حلا" مثل شقيقتيها "هنا" و"مايا" للعمل في الفن، ولكن مسيرة كل منهما اختلفت بعد ذلك، حيث كانت البدايات واحدة، ولكن النهايات كانت مختلفة جدا.

البداية

حققت "حلا" نجاحا كبيرا في الأعمال الفنية التي شاركت فيها، سواء في الدراما أو السينما، وهي النجاحات التي أهلتها للقيام ببطولة بعض الأعمال خلال فترة وجيزة، ومنها "كامل الأوصاف" أمام الفنان الراحل عامر منيب، و"الليمبي" أمام الفنان محمد سعد، حتى أن الزعيم عادل إمام اختارها لمشاركته بطولة فيلم "عريس من جهة أمنية".

الحجاب والاعتزال

تزوجت "حلا" من الفنان المصري هاني عادل لفترة ثم تطلقان، وبعدها أعلنت اعتزال الفن وارتداء الحجاب ثم تزوجت من رجل كندي بعد اعتناقه الإسلام واختفت تماما من الحياة الفنية.

التحرر

الغريب أن "حلا" كانت فتاة متحررة جدا في حياتها الشخصية، مع بداياتها الفنية، لذا لم يكن غريبا أن تشاهد لها صورا بالمايوه البيكيني في أحضان أحد أصدقائها على شاطىء البحر بالأسكندرية، قبل حجابها بفترة وجيزة.

مايا شيحة

أما شقيقتها "مايا" فبدأت مثل أختها في العمل الفني، وقدمت دورا مهما في فيلم "أسرار البنات"، من إخراج مجدي أحمد علي، وهو واحد من أجرأ الأفلام في تاريخ السينما المصرية، حيث ناقش معظم مشاكل المراهقات وقضايا الختان والزواج المبكر وإنجاب القاصرات، وقدمت "مايا" دورا جريئا جدا أمام الفنان شريف رمزي، قبل أن تتوقف مثل شقيقتها عن العمل، دون ارتداء الحجاب، واتجهت للعمل في مجال الأزياء.

هنا شيحة

أما هنا شيحة فقد بدأت أيضا العمل الفني، ولكنها بدأت في أدوار عادية، وغير جريئة، في البداية، قبل أن تتجه إلى الجرأة في الفترة الأخيرة، من خلال فيلم "قبل زحمة الصيف" من إخراج الراحل محمد خان، الذي ارتدت خلاله المايوه، عكس بداياتها الخجولة، لتسير في طريق معاكس تماما لشقيقتيها "حلا" و"مايا".

اترك تعليقاً