كيف أصبحت أميرة دبي أول امرأة طيار في عائلتها؟

كيف أصبحت أميرة دبي أول امرأة طيار في عائلتها؟

آمال أحمد

تنطلق المرأة العربية على اختلاف ثقافتها نحو المستقبل بخطى مسرعة، لتثبت للعالم أنها لا تقل في الفكر والإبداع عن الرجل، حتى وإن كانت أميرة لها مكانتها المرموقة في المجتمع.
نتحدث اليوم عن أميرة قررت التخلي عن حياة الأميرات، وانطلقت لعالم الطيران لتصبح أول امرأة تعمل كطيار في العائلة المالكة “آل مكتوم” وهي الشيخة “موزة”.
ربما يحالفك الحظ ذات يوم وتركبين طائرة وتعلمين وأنت على متنها أن القائد هي الشيخة “موزة”.
وقد نشرت مجلة “بوب شوغر” المهتمة بحياة المشاهير، صوراً على إنستغرام تؤكد وجود الأميرة “موزة” ضمن فريق شركة طيران الإمارات، وقد حصلت على الترخيص ولكن لم تذكر في أي شركة من شركات الطيران ستعمل.
كما كتب عمها: “ابنة أخي موزة لدينا أول طيارة من العائلة في أول رحلة لها كطيار تجاري، كم أنا فخور بك عندما تحلقين في السماء التي لا حدود لها، وأثبتي بحق أنك قادرة على تحقيق حلمك الذي طالما راودك”.
فيما كتبت خالتها: “جميلة أنت في زي الطيران بهذه القبعة التي تداعب الكاميرا”، وسرعان ما انطلقت التعليقات على وسائل التواصل الاجتماعي تشيد بقدرة الشيخة “موزة” التي استطاعت أن تشق طريقها للنجاح، وقد حصلت على شهادة تخرجها وهذه أول رحلة منفردة لها.
للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات: desk (at) foochia.com