مشاهير

شاهدي.. نجمة أرجنتينية ستينية تبدو كالعشرينية!

شاهدي.. نجمة أرجنتينية ستينية تبدو...

محتوى مدفوع

هناك أشخاص نقابلهم في حياتنا لا تغير السن ملامحهم، ولا إطلالاتهم، ونصعق عندما نسمع أعمارهم، ونتفاجأ و لا نصدق ما يخبروننا به، فهم بحق، العمر بالنسبة لهم، ليس أكثر من رقم. وسلطت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، الضوء على ممثلة معروفة باسم غراسييلا ألفانو، 64 عاماً، وهي أرجنتينية المنشأ، وتعمل كمذيعة وعارضة أزياء، و قامت مؤخراً بنشر صورها على تويتر وإنستغرام وهي عارية تماماً أثناء تواجدها في منزلها بمدينة فيلا كارلوس باز، وظهرت بجسم مثير، وخال من العيوب والتجاعيد، و كأنها فتاة في بداية العشرينيات من عمرها، ما أذهل جمهورها. وجعلت الصور مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي يرفضون تصديق ما يثار بشأن

هناك أشخاص نقابلهم في حياتنا لا تغير السن ملامحهم، ولا إطلالاتهم، ونصعق عندما نسمع أعمارهم، ونتفاجأ و لا نصدق ما يخبروننا به، فهم بحق، العمر بالنسبة لهم، ليس أكثر من رقم.

وسلطت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، الضوء على ممثلة معروفة باسم غراسييلا ألفانو، 64 عاماً، وهي أرجنتينية المنشأ، وتعمل كمذيعة وعارضة أزياء، و قامت مؤخراً بنشر صورها على تويتر وإنستغرام وهي عارية تماماً أثناء تواجدها في منزلها بمدينة فيلا كارلوس باز، وظهرت بجسم مثير، وخال من العيوب والتجاعيد، و كأنها فتاة في بداية العشرينيات من عمرها، ما أذهل جمهورها.

وجعلت الصور مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي يرفضون تصديق ما يثار بشأن عمرها، حيث انصبت التعليقات على أنها حتماً أجرت عمليات تجميل مع فوتوشوب، وسيلكون...الخ، وأنها بذلت الكثير لتظهر في هذه الإطلالة الشابة المفعمة بالحيوية والنضارة منقطعة النظير، لكنها علقت قائلة: "لا أفعل أي شيء سوى العيش بطريقة صحية".

اشتهرت غراسييلا بأدوارها الكوميدية في أواخر السبعينيات وأوائل الثمانينيات، وهي نجمة الإغراء والإثارة، كما كانت حكماً في برنامج اكتشاف المواهب "الرقص من أجل الحلم" والذي يعرض في الأرجنتين.

اترك تعليقاً